أبو الغيط يؤكد على بذل الجهد الدولي لمواجهة خطاب الكراهية والتطرف

24 سبتمبر، 2016 1:51 م 109 مشاهدة
أبو الغيط أبو الغيط

رحاب نيوز – أحمد علي 

أكد أحمد أبو الغيط أمين عام جامعة الدول العربية ، أن التطورات التي شهدتها منطقة الشرق الأوسط على مدى السنوات الأخيرة وتعدد خطوط التماس مع العالم الغربي تحتم بذل المزيد من الجهد المشترك لتعزيز مفاهيم الحوار ومواجهة خطاب الكراهية والتطرف والمفاهيم المغلوطة التي تغذي العنف والإرهاب.

جاء ذلك في إطار الكلمة التي ألقاها الأمين العام أمام الاجتماع الوزاري لمجموعة أصدقاء تحالف الحضارات والذي عقد اليوم ٢٣ الجاري في نيويورك على هامش اجتماعات الدورة الحادية والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وصرح الوزير المفوض محمود عفيفي المتحدث الرسمي باسم أمين عام جامعة الدول العربية، بأن الأمين العام أشار أيضا في كلمته إلى أن تفشي النزاعات في المنطقة العربية وتدفق مئات الآلاف من اللاجئين والمهاجرين إلى أوروبا أدى إلى تنامي مخاطر الإرهاب، وفي ذات الوقت تصاعد الأصوات اليمينية والمتطرفة، الأمر الذي يستدعي العمل من أجل تعزيز المبادئ والقيم المشتركة التي تجمع الشعوب ونبذ ومواجهة التيارات المتطرفة.

وأضاف المتحدث، أن الأمين العام حرص على أن يشير أيضا إلى أهمية عدم اغفال أن هناك جذورا سياسية تغذي الإرهاب والتطرف وأنه لا يمكن الحديث عن تعايش سلمي بين الشعوب في ظل استمرار احتلال الأراضي الفلسطينية منذ عام ١٩٦٧ وعدم التوصل إلى تسوية عادلة وشاملة للصراع العربي الإسرائيلي وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

تجدر الإشارة إلى أنه سبق وأن وقعت الجامعة العربية مع مكتب الممثل السامي للأمم المتحدة لتحالف الحضارات على مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون بين الجانبين في هذا الصدد.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *