إجراءات قانونية معقدة باليابان بحق اللاجئين الكرد

8 أغسطس، 2016 7:21 م 124 مشاهدة
لاجئون أكراد في اليابان

رحاب نيوز ـ أحمد علو

تتخذ اليابان إجراءات قانونية معقدة بحق اللاجئين الكرد المتواجدين على أراضيها، فاليابان المعروفة بتشددها في قبول طلبات اللجوء، لم تعطي بعضهم حق اللجوء رغم مرور 10 أعوام على وجودهم في البلاد.

وأكد مصطفى كولاك الذي وصل إلى اليابان قبل أكثر من 10 أعوام، ولم يحصل حتى الآن على حق اللجوء، أنه من الناحية القانونية، ليس بحوزتي أي أوراق تعرف عني هنا، وكأني غير موجود، مضيفاً رفضوا تسجيل أبني في المدرسة لأني لا أملك أوراقاً ثبوتية.

مصطفى هرب مع عائلته من تركيا، وهو بانتظار أن تتم الموافقة على طلب اللجوء إذ لا يحق له فتح حساب مصرفي أو حتى امتلاك هاتف خلوي.

وقالت أنيور سكلام طالبة اللجوء الكردية، ليس عندي تأشيرة دخول، لا يمكنني حتى زيارة طبيب ولا يمكنني العمل بسبب مرضي. حياتي صعبة جداً.

ويبلغ عدد الأكراد الذين يطلبون اللجوء في اليابان 1200، ويعيشون في ظل ظروف صعبة، فلا ضمان صحيا لهم، وهم محرومون من العمل في الوظائف باستثناء البناء الذي لا يُقبل عليه اليابانيون، كما يحظر عليهم إدخال أبنائهم إلى المدارس.

 

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *