إزدياد الإشتباكات بريف عفرين الشرقي بين قوات سوريا الديمقراطية و النصرة

1 ديسمبر، 2015 1:36 ص 233 مشاهدة
جبهة النصرة

رحاب نيوز ـ عقيل كوباني

إزدادت حدة الإشتباكات في ريف عفرين الشرقي من جهة منطقة إعزاز، بين قوات سوريا الديمقراطية التي تضم فصائل كردية وعربية من جهة ، وجبهة النصرة وفصائل إسلامية متشددة من جهة أخرى. بعد أن إستقدمت الأخيرة تعزيزات عسكرية ضخمة .

وبحسب مصادر من عفرين، فإن المعارك تدور على أطراف قرى كشتعار ومريمين، بعد أن فرض النصرة حصاراً عليها وقصفها بالأسلحة الثقيلة، مضيفة أن قوات سوريا الديمقراطية تمكن من فك الحصار عن هذه القرى وقتل أكثر من 16 عنصراً من النصرة وأسرعدد منهم.

وبالتوازي، تواصل النصرة وحركة أحرار الشام قصفها لحي الشيخ مقصود بحلب بالأسلحة الثقيلة، ما أدى إلى جرح عدة أشخاص نقلوا إلى مركز الهلال الأحمر في الحي.

وكان أهالي عفرين قد شيعوا تسعة شهداء، سقطوا خلال اشتباكات مع جبهة النصرة وحركة أحرار الشام وفصائل أخرى، بريف المدينة وسط مراسم رسمية كبيرة.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *