إكتشاف مقبرة جماعية جديدة تضم رفات أكثر من 100 يزيدي في شنكال

29 نوفمبر، 2015 11:16 ص 133 مشاهدة

رحاب نيوز ـ نوري معمو

عثر على مقبرة جماعية جديدة لرفات ضحايا الإيزيديين في شنكال بشمال العراق يحوي على بقايا جثث 110 أشخاص ، وهي المقبرة السادسة تم اكتشافها بعد سيطرة قوات البشمركة على منطقة شنكال من ارهابيي تنظيم الدولة الاسلامية داعش .

وقال مسؤولون في قضاء شنكال : هذا هو القبر الجماعي السادس الذي يعثر عليه في بلدة شنكال أو في محيطها بعد اعادة السيطرة عليها، مضيفا بأن المقبرة كانت محاطا بالقنابل والالغام ولذلك لم يزح التراب عنه بعد لاستخراج رفات الجثث المدفونة فيه وإعادة دفنها بطريقة لائقة.

ويبعد القبر نحو 10 كيلومترات غربي شنكال في محافظة الموصل، حسب مسؤول محلي رفيع ، وتوقع أن النساء اللاتي كن مدفونات في القبر الجماعي تتراوح أعمارهن ما بين نحو 40 و 80 عاما.

ويشار الى انه عثر على قبر جماعي آخر قبل أقل من أسبوعين، ويقال إنه كان يحوي أشلاء نحو 80 امرأة إيزيدية .

واستولى مسلحو “الدولة الإسلامية” على قضاء شنكال في شهر أغسطس/آب 2014، وهناك تقارير مفادها بأنهم ارتكبوا مجازر واستعبدوا النساء والفتيات الإيزيديات واغتصبوا البعض الآخر.

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *