إيران: فكرة إنشاء مناطق آمنة في سوريا سيبدأ بعد شهر من تاريخ توقيعه

5 مايو، 2017 9:20 ص 200 مشاهدة

 

 

رحاب نيوز ـ عقيل كوباني

 

أكد نائب وزير الخارجية الإيرانية ورئيس وفد إيران في مباحثات أستانا حسين جابر أنصاري، أن تنفيذ مذكرة إنشاء مناطق لتخفيف التصعيد في سوريا سيبدأ بعد شهر من توقيع الدول الضامنة.

وقال أنصاري في تصريح للصحفيين أمس الخميس، إن الإجراءات التحضيرية لتنفيذ الاتفاقية بصورة تامة ستستغرق مدة شهر، مضيفاً اتفقنا على أن خبراء الدول الضامنة للهدنة سيضعون جميع التفاصيل ضمن فريق العمل المشترك بما في ذلك تبادل خرائط المناطق التي يشملها نظام وقف التصعيد.

وأشار إلى أن المذكرة تفرض إلتزامات ليس على الدول الضامنة فحسب بل وعلى السلطات السورية والمعارضة أيضاً مؤكداً أن الوثيقة، قد تؤدي إلى إحداث تغيرات جذرية في البلاد في حال تطبيق مقرراتها على نحو صحيح، معرباً عن أمله في أن التوقيع على المذكرة سيسفر عن نتائج ملموسة على الأرض وسينهي الأزمة السورية في أقرب وقت.

ولفت أنصاري الى أن الدول المشاركة في محادثات استانا ستعمل على أن يزيد نظام وقف إطلاق النار استقرارا في سوريا وأن يشمل جميع المناطق التي تدور فيها الأعمال القتالية فضلاً عن أنها ستتخذ إجراءات فعالة لمحاربة الإرهاب في سوريا.

 

وكان ممثلو الدول الضامنة لاتفاق الهدنة في سوريا  وقعوا في وقت سابق من يوم الخميس على مسودة خاصة بإنشاء مناطق لوقف التصعيد في سوريا وذلك خلال الاجتماع العام الختامي لمفاوضات استانا-4.

 

 



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *