استمراراً للشفافية..الحكومة المصرية تستبعد أبناء وأقارب وزراء من التعيين

22 مارس، 2015 9:04 م 223 مشاهدة

رحاب نيوز – ر ن ا

استبعدت الحكومة المصرية ابنة وزير الأوقاف وابنة شقيق وزير التعليم من التعيين ضمن 30 ألف معلم تم تعيينهم في إطار مسابقة حكومية أعلنت نتائجها أمس السبت.

وذكر مصدر مسئول بوزارة التعليم لموقع “العربية.نت” أن الدكتور محب الرافعي وزير التعليم استبعد عدداً من المتقدمين لمسابقة تعيين30 ألف وظيفة معلم جديد، طبقاً لشروط المسابقة من دون محاباة لأحد، مشيرا إلى أن من بين المستبعدين شيماء محمد مختار جمعة ابنة وزير الأوقاف وابنة شقيق وزير التعليم نفسه، نظراً لعدم تطابق شروط المسابقة عليهم.

وقالت أماني ضرغام المستشار الإعلامي لوزير التعليم: “إن مسابقة الـ30 ألف معلم اتسمت بالشفافية والنزاهة والحيادية، والدليل على ذلك أن ابنة وزير الأوقاف التي حصلت على تقدير جيد جداً مع مرتبة الشرف من كلية التربية جامعة عين شمس، ولم يصبها الدور، كما أن ابنة شقيق الدكتور محب الرافعي وزير التعليم الحاصلة على ليسانس آداب قسم اللغة الإنجليزية بتقدير جيد ودبلوم تربوي بتقدير جيد جداً لم يصبها الدور أيضاً”.

وأضافت أنه سيتم فحص بيانات المعلمين الفائزين بالتنسيق مع الجهات المعنية، ومن يثبت أنه تقدم بأوراق مزورة سيتم إحالته للنيابة العامة لاتخاذ اللازم قانونا نحوه.

وأشارت إلى أن المعلمين الفائزين في المسابقة سيتقدمون بالنسخة الأصلية من الأوراق لمديريات التعليم بالمحافظات، موضحاً أن إجراءات التعيين ستتم بعد التنسيق مع المحافظات وحاجتها لعدد معين من المعلمين والأخصائيين الاجتماعيين.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *