اعلان مشترك بين الجامعة العربية والأمم المتحدة يؤكدان دعمهما لحقوق الشعب الفلسطيني

10 مارس، 2014 1:14 ص 138 مشاهدة

بان كي مون و نبيل

رحاب نيوز – القاهرة – أحمد يوسف

اكدت مصادر بالجامعة العربية انه سيعقد يوم الاثنين اجتماع مشترك بين جامعة الدول العربية ولجنة الأمم المتحدة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف وسيخرج بـ " اعلان القاهرة " سيؤكد على دعمه غير المشروط لحقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف بما في ذلك حقه في تقرير المصير وحقه في الاستقلال والسيادة الوطنية وفي تسوية عادلة لمسألة اللاجئين الفلسطينيين وفقا لقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 194 ( د-3).

ويؤكد الاعلان المشترك فى ختام الاجتماع والذى يفتتحه عبدالسلام ديالو رئيس لجنة الامم المتحدة بكلمة بشان تطورات الاوضاع بالأراضي الفلسطينية ، الالتزام بتنفيذ مبادرة السلام العربية التي اقرها مجلس جامعة الدول العربية للمرة الاولى في عام 2002 في فعاليات معقودة على مستوى القمة خلال دورته العادية الـ14 في بيروت.

ويؤيد الاعلان استئناف المفاوضات بين الاطراف من أجل إبرام اتفاق سلام عادل شامل ودائم، معرباً عن تفاؤلنا بمستوى النشاط الدبلوماسي غير المسبوق الذي يبديه المجتمع الدولي وخاصة الولايات المتحدة الامريكية بدعم من أعضاء المجموعة الرباعية اي الاتحاد الروسي والاتحاد الاوربي والأمم المتحدة .

ويدعو " اعلان القاهرة " جميع الاطراف ولا سيما اسرائيل وهي السلطة القائمة بالاحتلال إلى التصرف بشكل مسؤول من أجل خلق مناخ ملائم لتعزيز مساعي السلام.

كما يدعو إلى مفاوضات مثمرة تعقدها الاطراف في اطار زمني محدد متحلية بحسن النية من أجل تسوية كل المسائل المتعلقة بالحدود ووضع القدس واللاجئين والمستوطنات والأمن والمياه والسجناء .

ويرحب الاعلان بقبول الجمعية العامة للأمم المتحدة دولة فلسطين دولة غير عضو لها مركز المراقب وبقبول المؤتمر العام لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة دولة فلسطين دولة عضوا.

ويحث الاعلان، مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة على استئناف النظر في طلب دولة فلسطين الانضمام للمنظمة كعضو كامل العضوية .

كما يرحب بإعلان الرئيس محمود عباس الصادر في 23 سبتمبر 2011 بأن دولة فلسطين دولة محبة للسلام وأنها تقبل الواجبات المنصوص عليها في ميثاق الامم المتحدة وتتعهد رسميا بالامتثال لها .

ويعرب الاعلان عن دعمه لأي اجراء تتخذه دولة فلسطين للاستفادة من امتيازاتها الجديدة في اطار الأمم المتحدة، بما في ذلك الحق في المشاركة الكاملة والفعالة في جميع المؤتمرات الدولية ذات الصلة التي تعقد برعاية الامم المتحدة .

ويدعو اعلان القاهرة، دولة فلسطين أن تنظر بجدية في التوقيع في الوقت المناسب على المعاهدات ومنها اتفاقيات جنيف ولاهاي واتفاقية مناهضة التعذيب، واتفاقية حقوق الطفل ونظام روما الاساسي للمحكمة الجنائية الدولية .

كما يعرب الاعلان عن انزعاجه الشديد ازاء انتهاك اسرائيل لحقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف باحتلالها العسكري للأرض الفلسطينية لمدة كادت ان تناهز الـ47 عاما.

ويعرب ايضا عن شديد الاسف لبناء اسرائيل وتوسعها المستوطنات في الأرض الفلسطينية المحتلة، بما في ذلك في القدس الشرقية، وهو ما يشكل انتهاكات جسيمة للقانون الدولي ويقوض عملية السلام الرامية إلى إعمال حل الدولتين، ويطالب بوقف فوري لهذه الانتهاكات .

ويدعو الاعلان ، اسرائيل إلى أن توقف فورا جميع الإجراءات والتدابير غير القانونية التي تتخذها في الارض الفلسطينية وتشير اللجنة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف أن حجم الضرر الناجم عن الاحتلال قد قدرت بما يزيد على 7 بلايين دولار سنويا .

ويرحب الاعلان بإطلاق سراح السجناء على مراحل في الآونة الأخيرة معرباً عن التضامن مع الاسرى والسجناء والمحتجزين السياسين الفلسطينيين المتبقين في سجون الاحتجاز الاسرائيلي، معربا عن شديد الانزعاج لاشكال الايذاء التي يتعرض لها السجناء من جانب اسرائيل، والاسراع بالافراج الفوري عن السجناء السياسيين والأطفال والنساء والسجناء ذو الاعاقة .

ويؤكد " اعلان القاهرة " عن تضامنه مع منظمة التحرير الفلسطينية بقيادة الرئيس محمود عباس بصفتها الممثل الشرعي الوحيد للشعب الفلسطيني، مناشد الفصائل الفلسطينية ان تدخل بنية حسنة، في اتفاقات التصالح فيما بينها مشددا على أهمية هذه الوحدة لتحقيق التطلعات الوطنية للفلسطينيين .

كما يؤكد البيان على التزام رسميا بتكثيف جهود التضامن مع الشعب الفلسطيني ودولة فلسطين في جميع الاجهزة والمؤسسات التابعة لجامعة الدول العربية والأمم المتحدة ونتعهد بالتعاون مع الامين العام للأمم المتحدة والأمين العام للجامعة العربية ومع المجموعة الرباعية ومنظمة التعاون الاسلامي وحركة عدم الانحياز والمنظمات الاقليمية والحكومات والبرلمانيين من أجل تسوية شاملة للنزاع الفلسطيني – الاسرائيلي، والتعهد بالمساهمة في الصندوق الائتماني للسنة الدولية من أجل تقوية برنامج الأنشطة الذي ينفذه الصندوق بهدف ضمان أقصى مستويات الوعي والدعم والتأثير على الصعيد الدولي.

 

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *