الأسد: “ترامب” سيكون حليفاً لدمشق إذا حاربت إدارته الإرهاب

16 نوفمبر، 2016 9:06 ص 127 مشاهدة
بشار الأسد بشار الأسد

 

 

رحاب نيوز ــــ عقيل كوباني

 

أكد رئيس النظام السوري بشار الأسد، أن الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب سيكون حليفاً لدمشق اذا حاربت إدارته الإرهاب مشككاً  بالوعود التي قدمها الأخير فيما يخص التعاون مع الحكومة السورية على محاربة تنظيم داعش إلى أنه حذر جداً في الحكم عليه إلا بعد استلام مهامه كرئيس .

 

وأوضح الاسد في لقاء مع التلفزيون البرتغالي أن ترامب لا يزال موضع شك بالنسبة إلينا ما إذا كان سيتمكن من الوفاء بوعوده أم لا ولهذا نحن حذرون جداً في الحكم عليه خصوصا أنه لم يشغل أي منصب سياسي من قبل.

 

وأضاف لا نستطيع أن نقول شيئا عما سيفعله ترامب لكن  إن كان سيحارب الإرهابيين فإننا سنكون حلفاء طبيعيين له في ذلك الصدد مع الروس والإيرانيين والعديد من البلدان الأخرى التي تريد إلحاق الهزيمة بالإرهابيين.

 

وقال : ليس لدينا الكثير من التوقعات لأن الإدارة الأمريكية لا تتعلق بالرئيس وحده بل تتعلق بقوى مختلفة داخل هذه الإدارة مجموعات الضغط المختلفة التي ستؤثر على الرئيس ولذلك علينا أن ننتظر ونرى عندما يبدأ ترامب بمهمته الجديدة أو يستلم مهام منصبه داخل هذه الإدارة كرئيس بعد شهرين معرباً عن الأمل بأن تكون واشنطن غير منحازة وتحترم القانون الدولي ولا تتدخل في الدول الأخرى في العالم و تتوقف عن دعم الإرهابيين في سوريا.

 

وكانت المستشارة الإعلامية والسياسية في رئاسة الجمهورية بثينة شعبان أبدت مؤخراً استعداد النظام السوري للتعاون مع الولايات المتحدة الأميركية بعد فوز المرشح الجمهوري دونالد ترامب في حال انسجمت سياستها مع تطلعاته



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *