الأسد: مستقبل المنطقة بيد من حارب الإرهاب

4 أغسطس، 2016 10:08 م 222 مشاهدة
نظام الأسد

رحاب نيوز ـ أحمد علو

قال رئيس النظام السوري بشار الأسد، إن مستقبل المنطقة سترسمه الشعوب التي وقفت في وجه سياسات الدول الداعمة للارهاب، وقدمت التضحيات لكي تواجه الإرهاب، وتحافظ على بلدانها، وعلى استقلالية قرارها، بحسب إدعاءه.

وذكرت وكالة الأنباء السورية “سانا” أن حديث الأسد جاء خلال استقبال الأسد الخميس علاء الدين بروجردي رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني والوفد المرافق له.

وأضافت وكالة “سانا”، أن الأسد وبروجردي تبادلا وجهات النظر حول الأوضاع الإقليمية، والدولية وانعكاساتها على الوضع في سورية، حيث تم التشديد على أن إصرار بعض الدول على مواصلة سياساتها غير العقلانية، ودعمها للتنظيمات الإرهابية لتحقيق غايات لا تخدم مصالح شعوبها ساهم في تفشي ظاهرة الإرهاب وزعزعة استقرار المزيد من الدول.

من جانبه، أعرب بروجردي عن قناعته بأن النصر القريب سيكون حليف سورية ومحور المقاومة، مؤكدا أن إيران قيادة وشعبا مستمرة في الوقوف إلى جانب القيادة والشعب السوري، ودعمها في مختلف المجالات بما يمكنها من الانتصار في معركتها ضد الإرهاب التكفيري وإعادة الأمن والاستقرار إلى كل الأراضي السورية.

ويذكر أن النظام الإيراني منذ 5 سنوات من أكبر الداعمين لنظام بشار الاسد الإجرامي، الذي يشن حرباً ضد الشعب السوري، وعمل على إدخال التنظيمات الإرهابية إلى سوريا لتبرير قتل المدنيين السوريين أمام المجتمع الدولي.

 



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *