الأمن العام اللبناني يتسلم جثة جندي كانت محتجزة لدى جبهة النصرة

1 ديسمبر، 2015 10:18 ص 133 مشاهدة

رحاب نيوز – ر ن ا

تسلم الأمن العام اللبناني اليوم الثلاثاء، جثة جندي لبناني محتجز لدى جبهة النصرة ، وذلك أثناء عملية تبادل الأسرى بين السلطات اللبنانية وجبهة النصرة في بلدة اللبوة المتاخمة لعرسال.

وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية في بيان لها ، أن المديرية العامة للأمن العام والصليب الأحمر اللبناني، تسلما جثة جندي لبناني قتلته جبهة النصرة.

وقالت الوكالة نقلا عن بيان لمديرية الأمن العام: “في إطار متابعة قضية العسكريين المخطوفين لدى جبهة النصرة، وبنتيجة المفاوضات، استلمت دورية من المديرية العامة للأمن العام والصليب الأحمر اللبناني جثة الجندي الشهيد محمد حمية، وسيصار إلى تسليمها إلى المراجع المعنية”.

حيث انتهت المفاوضات قبل 4 أشهر، حول التفاصيل لتحديد أسماء الموقوفين لدى بيروت ممن سيطلق سراحهم من سجن رومية، وتعقدت سهولة حلحلة الملفات العالقة في اللحظات الحاسمة، بحسب أحد المطلعين على الملف.

وكان حزب الله قد أطلق سراح 3 من مقاتليه تم أسرهم في حلب ، ولكن جبهة النصرة قد رفضت الطلب اللبناني ، ولكنها عادت إلى المفاوضات بشرط جديد وهو إعطاء اللاجئين الموجودين في جرود عرسال حق العودة إلى بلدتي المعرة وفليطا في جرود القلمون.

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *