الائتلاف السوري يدعو إلى إدراج “حزب الاتحاد الديمقراطي” ضمن قائمة الإرهاب

27 يوليو، 2017 9:27 ص 119 مشاهدة

رحاب نيوزـ عقيل كوباني

دعت اللجنة القانونية في الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية في رسالة لها إلى الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي، إلى تشكيل لجنة تحقيق خاصة للكشف عن الجرائم والانتهاكات التي يرتكبها حزب الاتحاد الديمقراطي ومليشياته وأذرعه المسلحة، وتصنيف الحزب ومليشياته كتنظيم إرهابي كونه فرع لحزب العمال الكوردستاني في سوريا.

من جهته رفض المجلس الوطني الكوردي الرسالة، موضحا أن الائتلاف غير معني بما ورد فيها، وقالت الرسالة : إن الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية بصفته الممثل الشرعي والوحيد للشعب السوري بموجب قرارات جامعة الدول العربية والأمم المتحدة يدين ما يرتكبه حزب الاتحاد الديمقراطي وجناحه العسكري المسمى قوات الحماية وقوات السلطة الحاكمة في سورية التي تشاركه جرائمه وتوفر الدعم المادي والعسكري واللوجستي له من مجازر جماعية وجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية يطالب الأمم المتحدة ومجلس الأمن بما يلي:

أولاً: تشكيل لجنة تحقيق خاصة للكشف عن الجرائم والانتهاكات التي يرتكبها حزب الاتحاد الديمقراطي ومليشياته وأذرعه المسلحة، ووقف عمليات التهجير الممنهج والمجازر التي يرتكبها بحق السكان العرب، وباقي المكونات السورية الأخرى في المناطق التي تقع تحت سيطرة الحزب وقواته.

ثانياً: تصنيف حزب الاتحاد الديمقراطي ومليشياته كتنظيم إرهابي كونه فرع لحزب العمال الكوردستاني في سوريا في ظل ما يقوم به من ممارسات انفصالية وانتهاكات ممنهجة ترقى إلى جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، ووقف الدعم الدولي له والاعتماد في محاربة الإرهاب على أبناء المناطق التي يسيطر عليها تنظيم داعش الإرهابي .

ثالثاً: فرض قيود على تجنيد هذا الحزب للمقاتلين من كافة دول العالم وبخاصة الدول الأوربية للقتال -في سوريا وفرض إجراءات قانونية مشددة على مواطني الدول الذين ينضمون لهذه المليشيات لقتال الشعب السوري، ضمن صفوفه وبخاصة بعد ثبوت العلاقة العضوية بين الحزب ونظام الأسد المارق والعلاقة بينه وبين تنظيم داعش المتمثل في بيع النفط والغاز وتسهيلات نقله وتوزيعه بينهما.

رابعاً: اعتبار هذه المذكرة بمثابة وثيقة من وثائق الثورة السورية، وإيداعها في ملفات الأمم المتحدة الخاصة بالملف السوري.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *