الائتلاف: النظام ينتقم من المدنيين بدعم من الصمت الدولي

11 مايو، 2014 10:27 م 97 مشاهدة

الائتلاف - رحاب نيوز

تصريح صحفي
بدر جاموس
الأمين العام للائتلاف الوطني السوري
11 أيار 2014 

 
يطالب الائتلاف الوطني السوري هيئة الأمم المتحدة التي لعبت دور الوسيط في المفاوضات السابقة بأن تمارس مهمتها الحقيقية المتمثلة بصون السلم والأمن وحماية المدنيين من خلال لجم نظام الأسد ووقف مشروعه الانتقامي الذي
يستهدف الحاضنة الاجتماعية للثورة.

 
ففي سياق محاولات نظام الأسد الرامية للانتقام من الثوار والمدنيين في حمص، وبعد اعتماده سياسة الحصار والتجويع، قام النظام باستخدام صواريخ "أرض ــ أرض" ضد بلدتي الدارة الكبيرة وتلبيسة بريف حمص الشمالي واللتان تحويان آلاف النازحين، كما طالت قذائف النظام حي الوعر الحمصي الذي شهد اشتباكات عنيفة منذ الصباح.

 
تكشف هذه الممارسات مرة أخرى بأن سائر اتفاقات الهدنة المبرمة مع النظام لا تتمتع بأية قيمة وتؤكد انه لا يحترم أي تعهدات أو التزامات ، وبأنه مستمر في سفك دماء الأبرياء. كل ذلك من شأنه أن يظهر للعالم مرة أخرى عبثية أية دعوة للمفاوضات مع النظام في غياب قوة رادعة حقيقية .

 

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *