الائتلاف الوطني السوري: التدخل الروسي المباشر في سوريا لن يؤدي إلى إنقاذ النظام

12 سبتمبر، 2015 10:28 م 141 مشاهدة

رحاب نيوز ـ نوري معمو

استنكر الائتلاف الوطني السوري التدخل العسكري الروسي المباشر في سوريا، مؤكداً أن روسيا بهذا التصرف العدواني، تكون قد انتقلت من مرحلة دعم نظام الإجرام والإبادة الجماعية في بلدنا إلى مرحلة التدخل العسكري المباشر إلى جانب سلطة متهالكة غير شرعية وآيلة للسقوط.

وجاء ذلك في بيان صدر عن الائتلاف بعد أن توالت الأنباء والتصريحات التي تؤكد إرسال قوات روسية إلى الساحل السوري وبعض المطارات وهو ما يشير إلى تدخل عسكري روسي مباشر في سوريا، قابلتها مواقف رسمية روسية تعترف بهذا التورط، وتدعي بأنه تنفيذ لعقود سابقة!.

وشدد البيان على أن التدخل العسكري الروسي المباشر، يضع القيادة الروسية في موقع العداء للشعب السوري، ويجعل من قواتها على الأرض السورية قوات احتلال، الأمر الذي يتناقض كلياً مع المسئوليات الخاصة التي تتحملها روسيا الاتحادية تجاه حفظ السلم والأمن الدوليين بصفتها دولة دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي.

وأشار البيان إلى أن التدخل العسكري الروسي المباشر في سوريا لن يؤدي إلى إنقاذ نظام الأسد أو منحه الشرعية، أو إعادة تأهيله، ولن يجعل السوريين يتخلون عن مطلب الحرية الذي خرجوا لأجله، وإنما سيؤدي (كما أدى تدخل إيران وميليشيا حزب الله والميليشيات الطائفية العراقية والأفغانية..) إلى مزيد من القتل والتدمير والتهجير.

ووضع البيان هذه الحقائق برسم المجتمع الدولي، وهيئة الأمم المتحدة، وجامعة الدول العربية، وخاصة الشعب الروسي، الذي لا نتمنى له أن يعيش تجربة أفغانية جديدة في سورية، لأن السوريين لن يسكتوا عن احتلال أرضهم وهدر دماء أبنائهم .



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *