البابا تواضروس يبدأ عمل زيت الميرون للمرة 35 بتاريخ الكنيسة المصرية

5 أبريل، 2014 1:00 م 109 مشاهدة

تواضروس

رحاب نيوز – القاهرة

أعلنت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، أن البابا تواضروس الثانى سوف يقوم وبعض أعضاء المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية بإعداد "الميرون" يوم الثلاثاء المقبل على أن يكون تقديس الميرون يوم الأربعاء المقبل فى دير الأنبا بيشوى بوادى النطرون.

وجدير بالذكر أن البابا تواضروس كان قد خصص عظته يوم الأربعاء الماضى للحديث عن طريقة عمل "زيت الميرون" والتى سيقوم بها للمرة 35 فى تاريخ الكنيسة القبطية، مشيرا إلى أن آخر مرة تم عمل الزيت فيها كان عام 2008.

 وقد شرح البابا تواضروس الثانى طريقة عمل زيت الميرون الجديدة بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية،وعرض لشرح أنواع العطور التى يتم استخلاصها من 27 نوع زهر ونبات لعمل زيت الميرون فى الكنيسة، خاصة بعد أن اعترض البعض على الطريقة الجديدة لعمل زيت الميرون.

كما أوضح البابا أن المواد المستخدمة لها كميات، وعمليات الاستخلاص القديمة لا تخرج العطر كله، لذا فكرنا أن نأتى بهذه الخلاصات النقية من مصادرها الرئيسية، والطرق الحديثة للاستخلاص اسمها التقطير بالبخار، والتى تخرج العطر دون أى إضافات، والشركات التى تقوم بالاستخلاص النقى شركات معدودة فى العالم وتحتكر استخلاص الزيوت".

ويرجع تقديس المسيحيين لزيت الميرون إلى اعتباره هو سر من أسرار الكنيسة السبعة ويتم بعد سر التعميد. وطبقاً لإيمان الكنيسة – كما ذكر الأنبا بنيامين في كتاب “اللاهوت الطقسي” الذي يتم تدريسه في الكلية الاكليريكية – فإنه “بالمعمودية ينطرد الشيطان من الإنسان ولا يكون الإنسان مِلكا للشيطان. فالإنسان يُولد ملك للشيطان، وفي المعمودية يخرج من مملكة الشيطان، وعن طريق الميرون تغلق كل المنافذ التي من الممكن أن يدخل الشيطان مرة أخرى عبرها.

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *