البرزاني: الحدود القديمة في الشرق الأوسط لم يعد لها وجود سوى على الورق

13 مارس، 2016 5:56 م 273 مشاهدة

رحاب نيوز ـ أحمد علو

اعتبر “مسعود البرزان” رئيس اقليم كردستان، أن الحدود القديمة في الشرق الأوسط لم يعد لها وجود سوى على الورق، كما أن هناك حقيقة أخرى على أرض الواقع يجب أن تؤخذ بعين الأعتبار .
وجاء ذلك خلال لقاء الرئيس بارزاني مع موقع (فيلاديلفيا أنكوايرر) اليوم الأحد، باعتبارها رسالة منه لزعماء العالم .

وقال “البرزاني” الوقت مناسب لإعادة النظر في الحدود القائمة في المنطقة، لكن ليس على غرار ما حصل قبل مئة عام عندما قسمت بريطانيا وفرنسا المنطقة، دون أستشارة أحد، هذه المرة يجب ان يكون قادة الشرق الأوسط جزءاً من هذا المشروع.
وأكد الرئيس بارزاني على أنه يأمل في إقامة دولة كردستان المستقلة في حال إعادة صياغة منطقة الشرق الأوسط، مشيراً الى الإستفتاء غير ملزم المزمع إجراءه لمعرفة رأي شعب كردستان حول الإستقلال .
وأوضح الرئيس برزاني، أن :” حدود الشرق الأوسط القديمة لم يبقى لها وجود سوى على الورق، أما على أرض الواقع هناك حقيقة أخرى، وحال العراق واضح، وبعد سقوط نظام صدام حسين، برز الصراع الطائفي بين السُنة والشيعة، وفي سوريا أيضاً، النظام الوحشي رد بطائفية على المتظاهرين السلميين ” مستدركاً بالقول أن :” هذه الفتنة الطائفية ذاتها، مهدت الطريق أمام تنظيم داعش كي يقيم أسساً لهُ في المناطق السُنية في كل من سوريا والعراق، وفي المناطق التي تُشكل خليطاً من السُنة والشيعة ولم يتمكنوا من فصل بعضهم عن بعض، لا يزال القتال مستمراً، لهذا يتوجب فصلهم عن بعضهم وفق اقليم فدرالي جديد أو الإنفصال الرسمي ويجب أن يؤخذ هذا الواقع الجديد بعين الإعتبار.
وفي ختام حديثه، طمأن الرئيس بارزاني العالم أجمع بأن “الدولة المستقلة التي ستعلن في كردستان العراق ستكون واحة للإستقرار في منطقة الشرق الأوسط “.

 



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *