البنتاغون: ارسلنا 130مستشارا عسكريا إضافيا الى اربيل من أجل..

13 أغسطس، 2014 9:08 م 95 مشاهدة

a848ee71-0a1e-41b4-b137-7fada5f12019

"رحاب نيوز" ر ن ا – وكالات

اعلن وزير الدفاع الاميركي تشاك هيغل الثلاثاء ارسال 130 مستشارا عسكريا اضافيا الى اربيل، عاصمة كردستان العراق لتقييم "بشكل اعمق" لحاجات السكان الايزيديين الذين طردهم تنظيم داعش. وبحسب مسؤول في البنتاغون فان هؤلاء المستشارين الذين وصلوا الثلاثاء ليسوا في مهمة قتالية. و انما وجودهم جاء لتعزيز نحو 300 مستشار ٍ كان الرئيس باراك اوباما اعلن عن نشرهم في حزيران/يونيو الماضي من اجل دعم الحكومة العراقية في حربها ضد داعش.

قالت وزيرة الدفاع الالمانية في مؤتمر صحافي "نعمل في المانيا بسرعة من اجل التوصل الى مبادرة اوروبية محكمة وتحديد المساهمة الالمانية فيها". ويعقد سفراء الاتحاد الاوروبي اجتماعا الثلاثاء في بروكسل لبحث الموضوع العراقي.

واشارت فون دير ليين بعد لقاء عقدته في برلين مع نظيرها البريطاني ميشال فالون، الى انهما يؤيدان الغارات الجوية الاميركية ضد المسلحين فضلا عن الامدادات العسكرية الاميركية الى العراق.
              
وبالرغم من تاكيدها على الموقف الرسمي للحكومة الالمانية بعدم تقديم السلاح لمناطق تشهد نزاعات، الا ان فون دير ليين اعتبرت انه في حال بروز تهديدات بحصول "ابادة" في العراق فسيكون من الضروري اعادة طرح هذه القضية بطريقة جدية.
              
وتحدث مسؤولون المان عدة، من بينهم سيغمار غابرييل نائب ميركل، عن ضرورة تعديل هذه القاعدة في ظل الانتهاكات الواسعة التي يرتكبها مقاتلو "داعش" في شمال العراق.
              
ومن جهته تحدث وزير الخارجية الالماني فرانك والتر شتاينمير عن نيته فتح الطريق امام امدادات الاسلحة الالمانية الى العراق في ظل "التهديد الوجودي" الذي يشكله تنظيم "داعش".
              
وقال شتاينمير لصحيفة فرانكفورتر اليومية "يجب ان ندرس ما اذا كنا نستطيع، او علينا، ان نفعل اكثر"، مضيفا انه "بالنظر الى هذا الوضع الدرامي انا جاهز لان اذهب الى اقصى حدود ما يمكن تنفيذه سياسيا وقانونيا".

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *