التهاب الكبد الفيروسي من أهم 10 أسباب للوفيات المبكرة في العالم

17 سبتمبر، 2017 12:10 م 28 مشاهدة

رحاب نيوز- ر ن ا

كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون أمريكيون أن التهاب الكبد الفيروسى هو المسئول عن الوفيات المبكرة فى جميع أنحاء العالم مقارنة بفيروس نقص المناعة البشرية “الإيدز” والسل والملاريا.

وقتلت فيروسات الكبد 1.34 مليون شخص فى عام 2016 وحدة مقارنة بـ140 ألفا من السل، و340 ألفا من فيروس نقص المناعة البشرية و62100 من الملاريا.

وأكد الباحثون أنه جنبا إلى جنب مع أمراض القلب، وحوادث الطرق ومرض الزهايمر، يعتبر التهاب الكبد الفيروسى هو واحد من القتلة العشرة الأوائل فى العالم.

وقال الباحثون إنه على الرغم من التقدم الذي جعل التهاب الكبد B والتهاب الكبد C أكثر قابلية للعلاج، فإن التهاب الكبد الفيروسى ليس أولوية عالية بما فيه الكفاية على الصعيد الدولى.

كما أشاروا إلى أن التهاب الكبد A هو الشكل الأكثر الأخف مرضاً والأقل شيوعا من، التهاب الكبد C الذى يعتبر الشكل الأكثر شيوعا وتم اكتشاف علاج فعال له في عام 2014 “السوفالدى”.

وتقدر منظمة الصحة العالمية أن 257 مليون شخص مصابون بالتهاب الكبد B في عام 2015، وقد وضعت مؤخراً علاجات لالتهاب الكبد المزمن B، الذى يؤدى إلى أمراض مزمنة فى الكبد، بما في ذلك تليف الكبد، وفشل الكبد، أو سرطان الكبد.

 

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *