الجامعة العربية: نأمل أن ينهي اتفاق “مناطق تخفيف التوتر” معاناة السوريين

6 مايو، 2017 10:52 ص 83 مشاهدة
أحمد أبو الغيظ

رحاب نيوزـ عقيل كوباني

أعرب الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبوالغيط، عن أمله في أن ينهي اتفاق مناطق تخفيف التوتر، معاناة المدنيين ودعم مسار التسوية السياسية ووحدة سوريا.

وأضاف أبوالغيط، في بيان منه، أن الأمل معقود على أن يشكل الاتفاق في حال تنفيذه والالتزام به، خطوة مهمة على طريق تحقيق التسوية السياسية للأزمة السورية.

ولفت الأمين العام لجامعة الدول العربية، إلى أن عمليات التهجير والتغيير الديموغرافي التي تمت علي الساحة السورية منذ فترة وغيرها، من المخاوف المتعلقة بوحدة الأراضي السورية، ينبغي أن تكون محل اعتبار جميع الأطراف الدولية في ضوء تداعياتها المحتملة علي وحدة سوريا أرضا وشعبا.

وأكد البيان، أن الضمان الحقيقي لوحدة سوريا في هذا الظرف التاريخي الدقيق، يأتي من خلال الإشراف الدولي تحت مظلة الأمم المتحدة، ممثلا في قرار من مجلس الأمن يضفي الشرعية الدولية على الاتفاق.

وكانت تركيا وروسيا وإيران، اتفقت خلال اجتماعات أستانة 4 التي اختتمت أول أمس الخميس، على تأسيس مناطق خالية من الاشتباكات يتم بموجبها نشر وحدات من قوات الدول الثلاث، لحفظ الأمن بمناطق محددة في سوريا.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *