الجامعة العربية : يجب الضغط على اسرائيل فهي لم تفي بالتزاماتها تجاه عملية السلام

7 أبريل، 2014 9:18 م 113 مشاهدة

الجامعة العربية

رحاب نيوز – القاهرة ، أحمد يوسف

صرح السفير أحمد بن حلي نائب الأمين العام لجامعة الدول العربية في تصريحات له أمس أنه يجب الضغط على اسرائيل باعتبارها الطرف الذي لا يفي بالتزاماته تجاه متطلبات عملية السلام .، رافضاً أية ضغوط سواء كانت أمريكية أو اسرائيلية تمارس على الرئيس محمود عباس  من أجل عدم الذهاب إلى المؤسسات الدولية ولتمديد أجل المفاوضات الحالية.

وأشار أن الرئيس محمود عباس طلب عقد اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب يوم الاربعاء وبمشاركته لإطلاع الوزراء العرب على أخر التطورات بالنسبة للمفاوضات على المسار الفلسطيني الاسرائيلي وفي ضوء تعثر هذه المفاوضات بسبب الموقف غير المسئول الذي اتخذته الحكومة الاسرائيلي والمتمثل في عدم ايفائها بالالتزامات ومنها عدم اطلاق الدفعة الرابعة من قدامى الاسري الفلسطينيين  في الموعد المحدد وهو التاسع والعشرين من مارس الماضي .

وأكد بن حلي أن الوزاري العربي سوف يستمع إلى عرض شامل من الرئيس عباس، وسيتم التداول حول المستجدات والخيارات وما تنوي القيادة الفلسطينية اتخاذه في هذا المجال ، قائلا " أنه بدون شك التطورات التي تشهدها القضية الفلسطينية في ضوء هذا الانسداد امام عملية السلام سوف تكون مثار المناقشات لكن في الاساس اننا مقتنعون ان الوفد الفلسطيني والموقف الفلسطيني سيدعم عربيا، وما زلنا نعتقد أن للولايات المتحدة دوراً وقد تستطيع من خلاله الدفع بالمفاوضات وأيضا بما تملك من أوراق ضغط حقيقية أن تدفع بالمفاوضات بشكل يؤدي إلى تحقيق عملية السلام الشامل والعادل وقيام الدولة الفلسطينية على أساس حدود الرابع من يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية وحل المشاكل الجوهرية ومنها قضية اللاجئين والأسرى والمياه والحدود وغيرها من قضايا الحل النهائي .

وأضاف نائب الأمين العام للجامعة العربية "أننا ما زلنا نعتقد ان هناك فرصة مازالت قائمة لدفع المفاوضات ولكن مع ذلك كل المؤشرات تبين أنه ليس هناك رغبة لدى المفاوض الاسرائيلي  في تحقيق السلام ولذلك تناور الحكومة الاسرائيلية وتخلق كل الذرائع يوميا لعدم تنفيذ لاعملية السلام ولا التفاهمات وتحاول دائما التملص وطرح الاعذار والعوائق لنسف كل مجهود ومبادرة لعملية السلام .

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *