الجبهة السورية تدين تفجير فندق هدايا في مدينة قامشلو وتصفه بالعمل الجبان ومن قام به كانوا..

12 مارس، 2014 11:19 م 165 مشاهدة

775

" رحاب نيوز " ر ن ا – جان ملا

أطراف عديدة ومنظمات مختلفة أصدرت بيانات تنديد و تشجيب بخصوص العملية الانتحارية التي استهدفت فندق هدايا في مدينة قامشلو في مدينة الحسكة, وتتالت البيانات وفي ذلك أصدرت الجبهة السورية بياناً نددت فيه التفجير واصفتاً أياه بالعملية الإرهابية الشنيعة وأضاف البيان أن من قام بهذا العمل الفظيع ليس سوريا ومأربه واضح كمأرب الغير في سوريا.

نص البيان كما ورد لرحاب نيوز:

شجب واستنكار بعملية تفجير فندق هدايا الجبانة بمدينة قامشلو

إن الجبهة السورية تستنكر بشدة العملية الإرهابية الشنيعة في مدينة قامشلو، التي وقعت يوم أمس الثلاثاء 11.03.2014 في تمام الساعة 40 , 19 وراحت ضحيتها ثمانية مدنيين بين رجال ونساء، وقد أفادت التحقيقات الأولية من قبل الأسايش في المدينة أن منفذي العملية الجبانة جميعم غرباء عن سوريا وهم مصريون وتونسيون وسعوديون.

إننا في الوقت الذي ندين فيه بشدة هذه العملية الوحشية ومثيلاتها على الساحة السورية، والتي غالباً ماتكون ضحاياها من النساء والأطفال والناس الأبرياء، فإننا نُعزيها إلى ثقافة الكره التي يتلقفها أصحابها – من أوكارهم ومن دهاليز الإيديولوجيات الشمولية – بعقولهم المريضة، باسم الدين الإسلامي الحنيف، والإسلام من منهم ومن أعمالهم الشنيعة براء.

لذا فإننا نناشد تلك الدول – التي يتخرج منها زمر الإرهاب والقتل والإجرام هذه، لتزداد الطين بلة على رؤوس السوريين المبتلين أصلاً بأعتى نظام إستبدادي لم يشهد التاريخ المعاصر له مثيلاً لافي المحيط المجاور ولافي أية بقعة من العالم – أن يسحبوا قطعانهم السائبة هذه ويُخلِّصوا السوريين الأبرياء من شرورهم وأفعالهم القذرة، فمافيه السوريون يكفيهم.

الجبهة السورية – المكتب الإعلامي
12.03.2014

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *