الخارجية الروسية: المطالبة برحيل الأسد تقوض محاولات تحريك المفاوضات السورية

31 مارس، 2017 9:46 ص 113 مشاهدة

 

 

رحاب نيوز ــ عقيل كوباني

 

قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، إن المطالبة برحيل الرئيس بشار الأسد تقوض محاولات تحريك المفاوضات السورية.

وأضافت زاخاروفا، أن موسكو مستعدة للتعاون مع جميع الشركاء المعنيين بالتسوية السياسية في سوريا والقضاء على الإرهاب هناك، لكن ذلك يتطلب بذل جهود مشتركة على أساس القانون الدولي، واصفة محاولات باريس ربط تقديم المساعدات لسوريا بتنحي الأسد بالمتناقضة.

وأشارت إلى أن باريس نسيت تماماً على ما يبدو ما هي قيم الإنسانية ناهيك عن حق الشعب السوري في تقرير مصيره بنفسه، مؤكدة أن الحديث عن رحيل الأسد يتناقض مع حق السوريين في تحديد مستقبلهم بما في ذلك اختيار قيادتهم التي ستقودهم إلى المستقبل.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أعلن الأربعاء الفائت أن هناك شبهات بأن جبهة النصرة تستخدم بهدف إسقاط الرئيس بشار الأسد.

 



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *