الداخلية التونسية تتخلص من 9 إرهابيين بينهم قيادي خطير

29 مارس، 2015 11:46 ص 231 مشاهدة

رحاب نيوز – ر ن ا

تمكنت وزارة الداخلية التونسية اليوم من قتل تسعة مسلحين ينتمون إلى أكبر جماعة جهادية تونسية تتهمها السلطات بالوقوف وراء الهجوم على متحف باردو.

 

وأعلنت الداخلية على لسان المتحدث باسمها محمد علي العروي إن قوات الأمن قتلت تسعة عناصر إرهابية خلال عملية ملاحقة بمنطقة سيدي عيش التابعة لولاية قفصة ليل السبت.

ولم تكشف الداخلية عن القيادي الذي قتل في صفوف الإرهابيين خلال العملية غير أن تقارير إعلامية رجحت أن يكون الجزائري لقمان أبو صخر الذي يقود “كتيبة عقبة ابن نافع” المتمركزة في جبل الشعانبي ومناطق جبلية أخرى غرب البلاد وهي إحدى الجماعات المتهمة بالوقوف وراء أغلب الهجمات الإرهابية في تونس بما في ذلك الهجوم الأخير على متحف باردو والذي خلف 22 قتيلا بينهم 21 من السياح وعون أمني.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *