الرئيس التركي غول يحذر من محاولات عرقلة السلام مع الكورد

21 مارس، 2014 9:10 م 173 مشاهدة

kia

" رحاب نيوز " ر ن ا
ترجمة : عبدالسلام خنجر

فقط بيوم قبل النوروز مهرجان الربيع وبأهمية سياسية لدى الكورد ، حذر الرئيس التركي كلا من الزعيم المسجون لحزب العمال الكوردستاني المحظور وحزب السلام والديمقراطية (ب د ب) ضد تحركات من شانها أن تلقي بظلالها على عملية السلام الجارية .

"لقد سمعنا تصريحات تتضمن بعودة الكفاح المسلح إلى الأذهان .وهذا لن تعود بالفائدة على أحد ويجب على الجميع أن يكونوا  حذرين في السعي إلى عملية السلام .مخاطبا مجموعة صغيرة من الصحفيين البارحة في آخر يوم من زيارة رسمية تستغرق ثلاثة أيام إلى الدنمارك .
"المسألة الأكثر أهمية لدى تركيا هي عملية القرار .ويجب عدم ارتكاب أخطاء بما يخص القضية الكردية . وسيتم حل المشاكل ضمن وحدة وسلامة تركيا خلال معايير عالية من الديمقراطية ." وقال غول مشيرا إلى عملية السلامة الجارية والتي تهدف إلى إنهاء ثلاثة عقود من الصراع بين القوات التركية وحزب العمال الكوردستاني لأجل تمهيد الطريق لتسوية القضية الكوردية التي يناهز عمرها قرنا .

والعملية أيضا يشار أليها بعملية القرار وتشير إلى مبادرة قادتها الحكومة التركية والتي تشارك فيها كلا من الزعيم عبدالله أوجلان رئيس حزب العمال الكردستاني و حزب السلام والديمقراطية الذي يسير على نفس القاعدة لحزب العمال الكوردستاني .

وقال غول " نعم يجب عليهم عدم استغلال المواقف التي تنبع من المنطقة. وما يحدث في كلا من سوريا والعراق لا ينبغي اعتباره كفرصة " قال عندما سئل فيما أذا كان تحذيراته هذه كانت لهؤلاء الذين تحدثوا القتال المسلح.

وقال الرئيس " يجب أن تحل المشاكل خلال عملية في تركيا والتي ترتكز على أسس المواطنة الديمقراطية والمساواة. في بيئة خالية من الصراع وتتم حل المشاكل واحدا تلو الآخر. على سبيل المثال كانت هناك خطوات هامة جدا أخذت والتي دخلت حيز التنفيذ الأسبوع الماضي في إشارة إلى مجموعة من الإصلاحات الرامية إلى تعزيز الحقوق الأساسية والحرية

قادتها الحكومة وأطلق عليها اسم الأساسية" حزمة الديمقراطية " وأخذت الحزمة حيز التنفيذ بعد موافقة غول.

 " (وتشمل التدابير) رفع الحظر عن الأسماء الكردية السابقة لأماكن الاستيطان و الحق في القيام بالحملات السياسية في اللغة التي تعبر فيها الواحد عن نفسه بشكل أفضل " كما قال، في إشارة على ما يبدو إلى استخدام اللغات الأم للمواطني. " ولكن عندما تكون بيئة الإدراك هو في حالة سيئة، عندها لا تصلح ل شيء.

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *