الرئيس التونسى: نحن لم نهاجم مصر وخلافنا فى كيفية التعامل مع الوضع فى ليبيا

28 سبتمبر، 2014 6:13 م 308 مشاهدة

رحاب نيوز- ر ن أ

أكد الرئيس التونسي المنصف المرزوقي، أن جانبا من الخلاف بين تونس ومصر يتعلق بكيفية التعامل مع الوضع في ليبيا، موجها تحذيرا مباشرا من أن "اشتعال حرب أهلية في ليبيا وتقسيمها سيكون له ضرر على الجارتين وليس فقط على الجارة تونس".

كما اتهم الرئيس التونسي، في حوار مع صحيفة "الحياة" اللندنية الخميس، أطرافا لم يسمها بمحاولة دفع الليبيين إلى الحرب الأهلية فيما تشجع تونس الليبيين على العمل معا، والاقتداء بالنموذج التونسي الذي يضم العلمانيين المعتدلين والإسلاميين المعتدلين.

وعن العلاقات مع مصر، قال: "كنت أتمنى أن تكون العلاقة في مستوى أحسن ولكن واضح أن لدينا توجهان مختلفان في ما يخص معالجة المشكلات الداخلية أو التعامل مع المشكلات الخارجية.. ونحن لم نهاجم أبدا مصر خلافا لما قيل، لكن نحن لدينا رؤية وتصور مختلف. نحن نمثل نموذجا مختلفا عن النموذج المصري فقط».

ونفى أن يكون سقوط مشروع الإخوان المسلمين في مصر هو الذي فتح الباب أمام تونس لتكون التجربة الإيجابية في مسيرة الربيع العربي، وقال: «أبدا، نحن اخترنا منذ البداية نموذجنا التونسي القائم على تقاسم السلطة بين المعتدلين الإسلاميين والمعتدلين العلمانيين باعتبار أن مجتمعنا مركب ولا بد أن تكون كل العناصر موجودة في السلطة وهذا ما فعلناه في الدستور. وبالعكس نحن نصحنا الإخوان المسلمين منذ البداية في مصر أن يمضوا في تقاسم السلطة وفي البحث عن التوافقات».

وأضاف المرزوقي أن جهات، رفض تسميتها، تسعى إلى التدخل في الانتخابات التونسية المقبلة «إما عبر الإرهاب أو عبر المال الفاسد»، رافضا رفضا قاطعا أن تكون مصر من بين هذه الجهات.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *