الرئيس الفرنسي يطالب بتجفيف منابع الإرهاب

19 سبتمبر، 2017 11:17 م 97 مشاهدة

رحاب نيوز

 

طالب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم، بتجفيف منابع الإرهاب في العالم، وذلك في خطابه على هامش اجتماعات الدورة الـ72 للأمم المتحدة.

ودعا ماكرون، إلى تشكيل مجموعة اتصال بشأن سوريا، من أجل إيجاد حل سياسي للأزمة السورية، مشددا على ضرورة ملاحقة المسؤولين علن الهجوم الكيماوي في خان شيخون.

وبشأن الأزمة التي تعيشها أقلية الروهينغا في ميانمار، قال ماكرون: “هناك تطهير عرقي ضد الروهينغا في ميانمار.. ويجب أن تتوقف العمليات العسكرية ضد الروهينغا فورا”.

وأضاف الرئيس الفرنسي: يجب أن نحارب الإرهاب ثقافيا وعلى الدول تحمل مسؤولية مواجهته، لافتا إلى أن التعليم هو ما يمكننا من القضاء على الظلامية في الشرق الأوسط وإفريقيا، على حد تعبيره.

وبشأن التغيرات المناخية، قال إن التغيرات المناخية تعمل الخلافات بين الشمال والجنوب وسنحرص على تطبيق اتفاقية باريس للمناخ.

 



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *