السجن 11 شهراً لـ “رسامي كاريكاتير” والسبب “أردوغان”!

25 مارس، 2015 10:52 م 349 مشاهدة

رحاب نيوز – ر ن ا

ذكرت تقارير إعلامية تركية، أن محكمة في اسطنبول، حكمت اليوم الأربعاء، بالسجن 11 شهرا على رسامي كاريكاتير في صحيفة “بينغوين” ، “البطريق” الساخرة، أدينا بإهانة الرئيس رجب طيب أردوغان.

وقالت صحيفة “حريت”: “إن القضاة خفضوا عقوبة الرسامين بهادير باروتر، وأوزر أيدوغان، إلى غرامة تبلغ 7 آلاف ليرة تركية “2500 يورو”، حسب ما أوضحت وكالة “فرانس برس”.

وأدين في إطار دعاوى كان خلفها الرئيس التركي عدد من الصحفيين والفنانين أو مواطنين بسطاء بتهمة “إهانة” شخصه.

وكانت إيما سنكلير ويب من منظمة هيومن رايتس ووتش رأت أن “تركيا تملك ماضيا مثقلا في الملاحقات بتهمة التشهير، لكن سجن أشخاص بتهمة الإهانة يشكل توجها جديدا مثيرا للقلق لا سابق له في السنوات العشر الأخيرة”.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *