السلطات الإيرانية تعدم العالم النووي الكردي شهرام أميري

7 أغسطس، 2016 8:35 ص 271 مشاهدة

 

رحاب نيوز ـ عقيل كوباني

 

أكدت مصادر إعلامية مساء أمس السبت أن السلطات الإيرانية أعدمت العالم النووي” شهرام أميري” الذي عاد إلى إيران بعد أن كان طلب اللجوء من الولايات المتحدة الأميركية.

وذكرت هذه المصادر نقلاً عن عائلة  أميري أن عقوبة الإعدام نفذت بحق العالم النووي فجر يوم الأربعاء الماضي ولم تؤكد السلطة القضائية الإيرانية بعد خبر الإعدام.

وقالت الدة أميري في تصريح صحفي: “اتصل شهرام قبل بضعة أيام بأسرته في مدينة كرمنشاه، بكردستان إيران وطلب من الأسرة أن تزوره في طهران ولكن بعد وصول الأسرة إلى طهران لم تلتق به في البيت الذي كان مسجونا فيه بل في أحد المعسكرات بالعاصمة، وخلال الزيارة قال شهرام أميري إن الزيارة قد تكون الأخيرة لأن السلطات قررت إعدامه، رغم أن المحكمة حكمت عليه بالسجن 10 سنوات وبعد إعدامه نقل جثمانه للدفن في مسقط رأسه كرمانشاه”.

وأضافت المصادر أن أميري وهو كوردي من مواليد كرمانشاه، بكردستان إيران يعمل كعالم محقق في المجال النووي في جامعة “مالك أشتر” الصناعية التابعة للقوات العسكرية الإيرانية واختفى في عام 2009 بعد أداء مناسك الحج، إلا أنه ظهر بعد عام في أميركا مراجعاً مكتب رعاية المصالح الإيرانية في واشنطن مطالباً العودة إلى إيران وبعد يومين وصل إلى إيران.

وأشارت إلى أنه ولدى عودته إلى إيران من واشنطن استقبل أميري في مطار طهران كالأبطال وكان مساعد وزارة الخارجية الأسبق حسين قشقاوي في مقدمة المستقبلين ولكن السلطات قامت بعد فترة وجيزة باعتقاله  وإقتياده إلى جهة مجهولة.

ولفتت إلى أن أميري كان قال قبل عودته في أحد الفيديوهات التي نشرها بأنه كان مخطوفاً من قبل وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية ثم قال في فيديو آخر إنه انتقل إلى الولايات المتحدة الأميركية للعيش ولإكمال الدراسة وإنه طلب اللجوء من أميركا.



تعليق واحد على “السلطات الإيرانية تعدم العالم النووي الكردي شهرام أميري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *