السيسي : دماء الشهداء كانت مدادًا لتسجيل أمجاد وانتصارات مصر والأمة العربية والدين الحنيف

30 يونيو، 2014 9:49 م 99 مشاهدة

السيسي لمة

رحاب نيوز – القاهرة

في ذكرى أحداث 30 يونيو ألقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسى، كلمة إلى المصريين أكد فيها أن ثورة 30 يونيو استعادت الوطن، وصححت المسار، أمام ثورة 25 يناير وما حملته من تطلعات مستحقة من عدالة اجتماعية وكرامة إنسانية. وأعادت الثورة طموحات المصريين وآمالهم وتحويلها إلى واقع ملموس وبناء وطن آمن يتسع للجميع بالتوازن بين الحرية والمسئولية".

ودعا رئيس الجمهورية خلال كلمته كل المصريين فى الداخل والخارج لإنعاش اقتصاد مصر، مضيفا أن التاريخ سيسجل لوطننا مصر أنها حمت العروبة وصانت الإسلام وتصدت لمحاولات تشويه الإسلام وربطه بالعنف". وأكد أن مصر ستظل خط الدفاع الأول عن العروبة والإسلام وسنواصل الدفاع عن ديننا الحنيف".

 كما أضاف السيسي "إن الله أنعم على مصر بجيش قوى وشعب يؤمن بالتضحية، مضيفا أن مصر الجديدة بنيت بفضل الله وأبنائها. وأضاف "أن ثورة 30 يونيو، أثبتت قدرة أبناء الوطن على التوحد والاصطفاف، واتخاذ التضحية والفداء دستور حياة".

ومن جانب أخر أوضح "السيسى" أن دماء الشهداء سالت لتحرير الوطن من أثر الاستبداد والفشل وكانت مدادًا لتسجيل أمجاد وانتصارات لمصر والأمة العربية والدين الحنيف.

وعن التحديات التي يواجهها الوطن أكد السيسي "أننا نسعى إلى تأسيس دولة قوية سياسيًا واقتصاديًا، ولا يخفى صعوبة الأوضاع السياسية والاقتصادية على المواطنين، منوهًا بأنه لا يمكن للدولة أن تتخلى عن مسئوليتها فى الأوضاع أو تتهرب من مواجهة التحديات"، قائلا: "لقد قبلت المهمة ولن أرضى للنجاح بديلاً والدولة بمفردها لن يكون لها القول الفصل فى النجاح واجتياز المرحلة".

وفي تعقيبه على أحداث التفجيرات التي تشهدها مصر هذه الأيام أشار الرئيس، إلى أن مصر فقدت شهداء جدد اليوم، داعيا الله أن يتغمدهم بواسع رحمته، قائلا:"أعاهد الله وأسر الشهداء وأرواحهم بأن الدولة ستقتص لهم قصاصًا عادلًا ناجزًا وسنظل نذكر الشهداء والمصابين ولن ننسى تضحياتهم ولن ننسى ذويهم "

http://www.youtube.com/watch?v=8M933JjXpQI

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *