السيسي وبان كى مون يدعوان إلى وقف كل الاجراءات العسكرية بين الفلسطينيين والاسرائيليين

10 يوليو، 2014 12:35 ص 155 مشاهدة

السيسي بان كي مون

رحاب نيوز – رن ا

حلقة مفرغة من العنف هو ما تخوف منه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وبان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة خلال اتصال هاتفي جري بينهما لمناقشة آخر المستجدات على الساحة الفلسطينية والتدهور الحالى فى الموقف على الجانبين الفلسطينى والاسرائيلى.

وقد أكد الجانبان خطورة استمرار الأوضاع الراهنة، وضرورة وقف كل الاجراءات العسكرية، والعمل على منع الانزلاق إلى حلقة مفرغة من العنف، لن تزيد الأمور إلا اشتعالاً ولن تؤدى سوى إلى إزهاق المزيد من الأرواح.

واتفقا الطرفان على بذل الجهود مع الجانبين الفلسطينى والإسرائيلى بما يُحقق التهدئة المنشودة للأوضاع، وبما يُتيح اتخاذ الإجراءات اللازمة لدعم السكان المدنيين فى قطاع غزة.

وكانت مصر قد أجرت اتصالات مكثفة مع كل الأطراف المعنية الفاعلة بهدف تجنيب الشعب الفلسطينى ويلات ومخاطر العمليات العسكرية الاسرائيلية، والعمل على تحميل الجانب الإسرائيلى مسؤلياته كاملةً عن تأمين أرواح المدنيين الفلسطينيين بوصف إسرئيل قوة احتلال، طبقًا لاتفاقيات جنيف الأربع وقواعد القانون الدولى، وهو ما تنتظر مصر التزام الجانب الإسرائيلى به، ووقف الإجراءات الاسفزازية بهدف خلق الظروف المواتية لسرعة استئناف مفاوضات السلام طبقًا لمرجعياتها بهدف التوصل إلى تسوية سلمية عادلة وشاملة ونهائية للقضية الفلسطينية استنادًا إلى حل الدولتين وبما يؤدى إلى إقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود 4 يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

 

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *