الشبكة السورية: استهداف النظام وروسيا لقوافل مساعدات في ريف حلب

23 سبتمبر، 2016 7:42 م 161 مشاهدة
استهداف قافلة مساعدات

رحاب نيوز ـ بدر عيسى

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، اليوم، الجمعة 23 أيلول، أدلة ذكرت أنها تؤكد تعمد كل من موسكو والنظام السوري قصفهما لقوافل المساعدات الإنسانية التابعة للأمم المتحدة في ريف حلب الغربي.

واستند على تحقيقات فريق الشبكة، فإن مخلفات صواريخ روسية وجدت بين المعونات وصناديق الإغاقة التالفة إثر القصف، موضحة أنا طائرات حكومية مروحية وأخرى حربية روسية شاركتا في هجوم مكثف على مركز الهلال الأحمر شرق بلدة أورم الكبرى في حلب.

وأعلنت الأمم المتحدة 20 أيلول الجاري، أنها غير قادرة على التحديد ما إذا كانت قافلة المساعدات الإنسانية قرب مدينة حلب قد تعرضت لقصف أو هجوم مسلح.

واستهدف الطيران الحربي قافلة إغاثية (36 شاحنة) في بلدة أورم الكبرى في ريف حلب الغربي، مساء الاثنين 19 أيلول، ما أدى إلى احتراق الحافلات بشكل شبه كامل، ومقتل مدير الهلال الأحمر في حلب.

وأشار التقرير إلى أن هناك عدة مؤشرات إضافية تدل “بقوة” على أن الهجوم متعمد أبرزها: طول المدة الزمينة التي قُصفت فيها القافلة والمركز والتي امتدت على مدار ثلاث ساعات، وتكرار وتكثيف الهجمات أثناء فترة القصف، إضافة إلى أن كلًا من النظام ورسيا على علم بمكان وزمن عبور القافلة.

 

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *