الشبكة السورية: مقتل ما لا یقل عن 115 شخصاً بسبب التعذیب خلال شھر أیلول 2014

3 أكتوبر، 2014 2:26 م 281 مشاهدة

” رحاب نيوز ” ر ن ا – SNHR

في نھایة شھر أیلول وصلت أعداد ضحایا التعذیب إلى 5396 شخصاً بینھم 94 طفلاً و32 امرأة  حيث ”أصبح حظر التعذیب معیاراً حاسماً عالمیاً، أي أنه مبدأ یتمتع بمرتبة أعلى في الأھمیة من قوانین المعاھدات“ المحكمة الجنائیة الدولیة.

حيث ”أصبح حظر التعذیب الآن أحد أھم معاییر المجتمع الدولي وفوق ذلك، وقد أُصدر بغیة منع القیام بھ، وبذلك فھو بمثابة رسالة موجھة لأعضاء المجتمع الدولي وكل الأفراد الذین یتقلدون سلطة رسمیة مفادھا أن حظر التعذیب یمثل قیمة مطلقة یجب أن لا ینحرف عنھا أي شخص.

بحسب البيان الصادر عن المحكمة الجنائیة الدولیة لیوغسلافیا السابقة : “فقد قتلت القوات الحكومیة السورية داخل مراكز الاحتجاز النظامیة وغیر النظامیة خلال شھر أیلول/2014 ما لایقل عن 115 شخصاً تحت التعذیب، فیما یبدو أن حالات القتل تحت التعذیب مستمرة منذ سنة 2011 وحتى الیوم دون توقف، وھذا دلیل واضح على منھجیة العنف والقوة المفرطة التي تستخدمھا القوات الحكومیة ضد المعتقلین.

وكان لـ “درعا” الحصة الأكبر من الضحایا حیث بلغ عددھم 21 شخصاً، بینما توزع بقیة الضحایا على المحافظات على الشكل التالي:

19 في دمشق، 18 في حمص، 13 في حلب، 12 في ریف دمشق، 9 في كل من اللاذقیة وادلب، 7 في حماة، 3 في الرقة، 2 في كل من دیر الزور والقنیطرة وقد سجل فریق الشبكة السوریة لحقوق الإنسان أبرز تلك الحالات وھي: طبیب واحد من الكادر الطبي، 3أساتذة، طالب جامعي، كھل، رجل من جنسیة عربیة قتل تحت التعذیب.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *