“الصدر” يعلن براءته من مستخدمي العنف والأعمال التخريبية في مظاهرات بغداد

12 فبراير، 2017 9:11 ص 177 مشاهدة
المقتدى الصدر

 

رحاب نيوز ـ عقيل كوباني

 

أكد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، براءته من مُستخدمي العنف والأعمال التخريبية وممن يحاولون زعزعة الأمن في بغداد، وذلك بعد ساعات من اندلاع مصادمات بالعصي والسكاكين خلال مظاهرات بغداد أمس السبت.

وأوضح “الصدر” في بيان له، أن أي أحد من الثوار التابعين لنا وغيرهم إذا استعمل العنف ولم ينسحب أو حاول القيام بأي عمل تخريبي يزعزع الأمن في بغداد أو أي شبر من أرض الوطن، فأنا براء منه وسوف يكون عمله الممقوت وأداً  لمشروع الإصلاح.

ويأتي بيان الصدر، بعد تعرض المنطقة الخضراء وسط بغداد إلى هجوم صاروخي بقذائف الكاتيوشا، وذلك بعد ساعات من صدامات شهدتها مظاهرات خرجت احتجاجاً على مفوضية الانتخابات وقانون الإنتخابات، وطالبت بتغيير المفوضية قبل أن تحدث الاشتباكات المسلحة ما دعى زعيم التيار الصدري إلى إعلان “انسحاب تكتيكي” وأمر المتظاهرين بالخروج من أماكن التظاهرات .



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *