المجلس الكردي يطالب الـ”PYD” بالإفراج عن قياديي اليكيتي والكف عن تلك الممارسات

29 مايو، 2016 6:31 م 285 مشاهدة

رحاب نيوز ـ  أحمد علو

طالب المجلس الوطني الكردي اليوم الأحد، حزب الإتحاد الديمقراطي الـ”PYD” بالكف عن التمادي في ممارساته والإفراج الفوري عن قياديي اليكيتي وعن جميع معتقلي الرأي في معتقلاتهم.

كما اعتبر المجلس أعمال الـ”PYD”، أنها ترهيبية بحق كوادر المجلس والشعب الكردي السوري ومنافية للقيم الإنسانية .
قال بيان الأمانة العامة للمجلس اليوم الأحد،”في خطوة تصعيدية واستفزازية ممنهجة أخرى اقدمت القوات التابعة لسلطة الوكالة pyd بمداهمة منازل قيادات وكوادر حزب يكيتي الكوردي في عامودا حوالي الساعة العاشرة ليلا يوم السبت 28/5/2016 واعتقلت كل من أنور ناسو عضو اللجنة السياسية للحزب وعضو المجلس الوطني وعبد الإله عوجى عضو اللجنة المركزية للحزب وعبد المحسن خلف ورضوان حمو من كوادر الحزب إضافة إلى مداهمة بيوت بعض الكوادر الحزب الذين لم يكونوا متواجدين في المنزل حينها وقاموا بتفتيش منازلهم ومصادرة موبايلاتهم وحواسيبهم و كل ما وقع في أيديهم من أوراق ووثائق خاصة وسط حالة من الرعب والهلع التي انتابت الأطفال والنساء جراء هذا العمل الإرهابي المشين دون مراعاة حرمة المنازل وسكانها من النساء والأطفال” .
وأضاف البيان “إننا في المجلس الوطني الكوردي في سوريا في الوقت الذي ندين فيه بشدة هذه الأفعال الترهيبية بحق كوادر حركتنا السياسية وشعبنا الكوردي والمنافية للقيم الإنسانية وشرعية حقوق الإنسان بهدف كمّ الافواه وتحجيم العمل السياسي ومنع حرية التعبير، نحمل pyd مسؤولية ما قد يحصل لهؤلاء المناضلين”.
وتابع البيان”ونطلب PYDبالكف عن التمادي في هذه الممارسات والإفراج الفوري عنهم وعن جميع معتقلي الرأي في معتقلاتهم ونؤكد بأن هذه الأفعال لا تخدم بأي حال وحدة الصف الكوردي الذي ينشده أبناء شعبنا وستزيدنا إصرارا على نهجنا نهج الكوردايتي والوقوف في وجههم بكل الوسائل السلمية في الداخل و الخارج”.
وختم البيان بالقول: “كما نطالب القوى الكوردستانية والدولية بالوقوف عند مسئولياتها وحماية شعبنا من سياسة التفرد والاستبداد التي يمارسها pyd بحقه بقوة السلاح والذي لايخدم إلاّ أعداء الكورد” .



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *