المجلس الكوردي يدين ممارسات الاتحاد الديمقراطي حيال قياداته وكوادره

16 يوليو، 2017 9:28 ص 93 مشاهدة

رحاب نيوز ـ عقيل كوباني

أكدت الأمانة العامة للمجلس الوطني الكوردي في بيان لها، أمس السبت، أن الممارسات الجائرة التي تنتهجه حزب الاتحاد الديمقراطي حيال قيادات و كوادر المجلس وأحزابه عبر سلسلة طويلة من الأعمال الإرهابية، فهو يستهدف بالدرجة الأولى المشروع القومي للمجلس في كوردستان سوريا.

وأضاف البيان، أن حزب الاتحاد الديمقراطي ينتهج سياسة القمع والتهديد وكمّ الأفواه، مشيرا إلى أن هذه الأعمال دليل على فشله السياسي على الصعيدين الداخلي و الخارجي.

وقال إن عناصر مسلحة ما تسمى آسايش عفرين التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي في عفرين، قاموا مؤخرا بمداهمة منزل عبدالرحمن آبو عضو اللجنة المركزية للحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا، و اقتادوه الى جهة مجهولة بعد مصادرة حاسوبه الشخصي و هاتفه الخليوي.

وأوضحت أن مجموعة ملثمة أخرى تابعة لذات الجهة بتاريخ 26\6\ 2017، أقدمت  على اختطاف روديا إسماعيل ابراهيم وهي عضو في منظمة كرى سبي لحزب يكيتي الكوردي في سوريا، من منزل خالها أثناء عودتها من تركيا بمناسبة عيد الفطر.

وأشارت إلى أن في استمرارها لمسلسل الاختطافات اليومية أقدمت مجموعة مسلحة تابعة للحزب المذكور بتاريخ 28\6\2017، على مداهمة منزل سعد كرمو السينو عضو اللجنة الفرعية للحزب الديمقراطي الكوردي في سوريا (البارتي) الكائن في قرية كوركند التابعة لمدينة الدرباسية و أقتادوه إلى جهة مجهول.

ولفت البيان إلى أن المجلس الوطني الكوردي في الوقت الذي يدين و يرفض هذه الأعمال والممارسات الارهابية الجبانة والتي تساهم في زعزعة السلم الأهلي والمجتمعي في الشارع الكوردي، فإنه يحمل حزب الاتحاد الديمقراطي مسؤولية هذه الأعمال التي تندرج تحت خانة الإرهاب، ويناشد الهيئات والمنظمات الدولية المناصرة للحرية والديمقراطية أن تتدخل من أجل وقف هذه الممارسات والأعمال المنافية لكل القيم الإنسانية والتي تهدف بالدرجة الأولى إلى شل الحياة السياسية، ومحاولة تثبيت دعائم الحزب الواحد والفكر الشمولي في المنطق .

ودعت الأمانة العامة في بيانها للافراج الفوري عن جميع المختطفين و الرهائن السياسيين دون استثناء و في مقدمتهم محسن طاهر عضو الأمانة العامة للمجلس الوطني الكوردي وعضو المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا وعلي تمي عضو مكتب العلاقات العامة في تيار المستقبل الكوردي في سوريا، إضافة الى نشطاء الرأي والمراسل آلان أحمد والإعلامي برزان حسين.

 



2 تعليقات على “المجلس الكوردي يدين ممارسات الاتحاد الديمقراطي حيال قياداته وكوادره

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *