المدعي العام الفرنسي: “هجوم نيس” يحمل بصمة منظمة إرهابية

15 يوليو، 2016 6:48 م 81 مشاهدة

رحاب نيوز – ر ن ا

في الوقت الذي لم تعلن أي منظمة مسئوليتها عن الهجوم ، قال مدعي عام فرنسا فرانسوا مولان إن عملية الدهس التي أوقعت 84 قتيلا في مدينة نيس، تحمل بصمات منظمة إرهابية.

وأضاف أن منفذ اعتداء نيس “مجهول تماما لدى أجهزة الاستخبارات” الفرنسية لكن ما قام به ينسجم مع دعوات الإرهابيين إلى القتل.

وذكر أن السلطات القضائية والأمنية تحقق في دوافع منفذ الهجوم محمد لحويج بوهلال وصلته بجهات إرهابية.

وقال مولان إنه تم العثور على وثائق في مقر إقامة بوهلال حيث يجري التحقيق فيها.

وأشار المدعي العام الفرنسي إلى أن 202 شخصا أصيبوا جراء الهجوم نيس بينهم خمس وعشرين حالة متصلة بأجهزة دعم الحياة واثنين وخمسين مصابا آخرين يرقدون في حالة خطرة.

وأضاف مولان أن حصيلة الوفيات لا تزال ثابتة عند أربعة وثمانين ضحية.

وأوقفت السلطات طليقة منفذ هجوم نيس ووضعتها قيد الاعتقال الاحتياطي، في إطار الجهود لكشف ملابسات الهجوم.

وقال عدد من الجيران إن الشرطة داهمت شقته السكنية الكائنة بالطابق الثاني عشر في وقت مبكر من الجمعة، إلا أن الرجل لم يكن مقيما بها منذ ثلاث سنوات.

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *