المفتي المصري يصف رافضي الإحتفال بـ المولد النبوي بـ “الضلالية”

4 يناير، 2015 11:04 م 213 مشاهدة

رحاب نيوز – ر ن ا

وجه الدكتور على جمعة المفتي المصري السابق، رسالة إلى رافضي الاحتفال بذكرى مولد النبي قائلاً : “موتوا بغيظكم”.
حيث وصف المفتي المصري السابق رافضي الإحتفالات بالضلالية وذلك على قناة “سي بي سي” الفضائية، زاعماً أن الاحتفال بالمولد النبوي يأتي تنفيذًا لقول النبي : “المرء مع من أحب”، وأنه كان يحتفل بمولده بصوم الاثنين والخميس”.
وأشار إلى أن “هناك بعض المذاهب يقولون أن الاحتفال بالمولد النبوي الشريف شرك والعياذ بالله ويسمونها الموالد الشركية، وهذا هو فكر التكفيريين الدواعش”.
يذكر أن مفتي المملكة العربية السعودية الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ، قد أكد أن الإحتفالات التي تقام في ذكرى مولد النبي سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، من البدع والخرافات.
قائلاً : “لنعلم أن هذه الموالد وأمثالها من البدع والخرافات التي ما أنزل الله بها من سلطان إن هي إلا بدعة انتشرت بعد القرون الثلاثة المفضلة ولكنها بدعة ضالة فإن أي فتن تنشر فلا بد أن تخفى من السنة، فالواجب الدعوة لتحكيم السنة والعمل بها والتمسك بها، إما أقوال تقال والقائمون عليها.. عليهم من مظاهر الشر والفساد ما الله به عليم وعلينا بالمحبة الصادقة، المحبة الصادقة لرسول الله والاتباع والاقتداء والتأسي به صلى الله عليه وسلم، هكذا المسلم”.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *