براً بقسمها..داعش يقطع رأس طفلة سورية ويجبر والدتها على غسل يديها بدمها

16 يونيو، 2016 2:28 م 1086 مشاهدة
الرقة داعش مدينة الرقة السورية

رحاب نيوز – ر ن ا

أقدم تنظيم “داعش” الإرهابي على إرتكاب جريمة بشعة في مدينة الرقة أهم معاقل التنظيم في سوريا، حيث قام بقطع رأس طفلة في الرابعة من عمرها وأجبر والدتها على غسل يديها بدم ابنتها.

وروت أحد شهود العيان والتي هربت من مدينة الرقة ، إن سيدة طلبت من طفلتها العودة إلى المنزل حيث كانت تلعب بالخارج، ولكن الطفلة رفضت فغضبت الأم وأنفعلت وصرخت بأبنتها وقالت: عودي إلى البيت وإلا فإني سأذبحك وأغمس يدي في دمك.

وتابعت الشاهدة، انه فيما يبدو أن الأم لم تكن تدري بوجود بعض عناصر تنظيم “داعش” الإرهابي بجانبها ، وبعد أن سمعوا قسمها أمهلوها بعض الوقت حتى تبر بقسمها، ولكن الأم رفضت.

وقام عناصر “داعش” بقطع رأس الطفلة أمامها وإجبارها على غمس يديها في دم طفلتها، براً بقسمها.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *