بعد تصريحاته بأن النحافة سبب قتل متظاهرة..إقالة المتحدث باسم الطب الشرعي بمصر

24 مارس، 2015 12:12 م 224 مشاهدة

 

رحاب نيوز – ر ن ا

قررت مصلحة الطب الشرعي بمصر  إعفاء الدكتور هشام عبد الحميد مساعد كبير الاطباء الشرعيين والمتحدث الرسمي باسم مصلحة الطب الشرعي، من منصبه.

وكان المستشار محفوظ صابر، وزير العدل، قد أمر بالأمس بالتحقيق مع المتحدث باسم الطب الشرعى، بسبب تصريحاته حول مقتل  الناشطة المصرية شيماء الصباغ، بشأن ما ورد في حديث الدكتور هشام عبد الحميد، المتحدث الرسمي لمصلحة الطب الشرعي، ببرنامج (على مسئوليتي) بتاريخ 21/3/2015.

يذكر أن  المتحدث باسم الطب الشرعي قد أدلي بتصريحات بشأن مقتل الناشطة اليسارية يقول فيها ”شيماء الصباغ وفقا للتحليل العلمي لم يكن يفترض أن تموت، إنها حالة نادرة، فجسدها كان مثل “الجلد على العظام، نحيفة للغاية، وليس لديها أي نسبة من الدهون، لذا فإن “بلي الخرطوش” الصغيرة اخترقت جسدها بسهولة، وتمكنت 4 منها من اختراق قلبها ورئتيها، وهي التي سببت موتها”.

وأثار هذا التصريح موجة من السخرية حيث  محلية وعالمية. وقالت سارة ليا ويتسون مديرة منظمة “هيومن رايتس ووتش” في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: ”هذا النوع من الادعاءات المثيرة للسخرية يضيف طبقة غليظة من السخافة إلى السجل الحكومي المستمر من القتل والهروب من المساءلة”.

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *