بعد داعش وحالش … ظهور تنظيم إرهابي جديد في غوطة دمشق

14 أكتوبر، 2014 1:59 م 346 مشاهدة

رحاب نيوز – ر ن ا – أحمد علو

وسط الحرب الدائرة في سوريا ظهر تنظيم متشدد جديد في مدينة سقبا بغوطة دمشق الشرقية يدعى (تنظيم الأنصار) الذي يتخذ من المدينة مقراً رئيسياً له، وتمكن من تشكيل نفسه بعد انشقاق بعض العناصر عن جبهة النصرة إثر خلافها السابق مع “داعش”.

ومن جانب أخر يعيش أهالي مدينة “سقبا” قلقاً بالغاً جراء ظهور هذا التنظيم ، حيث أنه أعلن عن نفسه، عبر تنفيذ حكم إعدام بحق رجل من أهالي المدينة بتهمة “سب الذات الإلهية”.

وقد صرح مصدر عسكري من داخل الغوطة الشرقية لـ “الشرق الأوسط” إن تنظيم “الأنصار”، يجمع نحو 70 مقاتلاً من المنشقين عن “النصرة”، وهي فرع “تنظيم القاعدة في بلاد الشام”، إضافة إلى عناصر آخرين من التشكيل العسكري الذي كان يعرف بـ “المغاوير” سابقاً، وكان يقوده أبو الحسن السوري.

ويزيد عدد مقاتلي التنظيم حالياً عن السبعين مقاتلاً، ويقودهم “أبو حذيفة جبهة” الذي ينحدر من قرية العبادة، في الغوطة الشرقية، ويدعى بهذا الاسم كونه كان “أميرا” في “جبهة النصرة” وإنشق عنها، ويساعده أبو مروان إسماعيل، وهو قائد مجموعة سابق في قوات المغاوير .

وأشار المصدر إلى أنه رغم العدد القليل لتنظيم “الأنصار”، فإنه يمتلك كميات كبيرة من السلاح الخفيف، إضافة لإمتلاكه أسلحة متوسطة وثقيلة، من مدافع هاون ومدافع موجهة ومضادات للدروع.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *