تربة مدينة “نوي” تفيض بالموتي بعد إكتشاف مقبرة جماعية جديدة

27 نوفمبر، 2014 4:49 م 57 مشاهدة

8 رحاب نيوز – ر ن ا بعد أن عادت مظاهر الحياة للمدينة التي ظلت تكابد معارك ضارية طويلًا وبعد عودة المزارعين لممارسة أعمالهم في مدينتهم الخصبة “نوي” أبت التربة أن تنبت الحي من نباتها قبل أن تفيض بجثث الموتي التي كانت بداخلها حيث تفاجئ المزارعين بعشرات الجثث في مقبرة جماعية . وكشف موقع شركاء سوريا أن أغلب الجثث يبدو عليها  آثار التعذيب فيما قد وُجدت عظام بعض الجثث فقط مما يدل على طول فترة مقتل صاحبها. لتكون هذه المقابر الجماعية منتشرة في أكثر من مكان. لم يكن هذا فقط هو الحال في مدينة “نوي” حيث  اكتشفت  منذ أيام  جثث لسبعين عائلة حمصية في باباعمرو خرجت بعد هطول كميات كبيرة من الأمطار. وكان “الجيش السوري الحر” و”جبهة النصر”  قد سيطر معاً  منذ أيام على مدينة نوى في محافظة درعا جنوب سوريا بعد أشهر من المعارك مع قوات النظام .  

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *