تطبيق ” Uber ” يساعد المسنين على الدخول إلى الحياة الرقمية

19 يوليو، 2014 5:37 م 138 مشاهدة

رحاب نيوز – ر ن ا

أسس الفرنسي "ستيفان لوسون" شركة " Uber" الناشئة التي تقدم لكبار السن شاشة مبسطة للأجهزة اللوحية تخرجهم من عزلتهم الرقمية.

وقال مؤسس الشركة لوكالة "فرانس برس" إن "جدتي توفيت في دار للعجزة في فرنسا. وأنا كنت أسكن على بعد 2000 كيلومتر وأزورها. وكنت أتمنى لو تواصلت مع أولاد أحفادها من خلال تقنية التداول بالفيديو".

لكن جدته لم تكن تعرف كيف تستخدم الأجهزة اللوحية، شأنها في ذلك شأن السواد الأعظم ممن تخطوا الـ75 من العمر.

وكان ثلث الأميركيين يستخدمون أجهزة لوحية في العام 2013، غير أن 18% فقط ممن تخطوا الـ65 كانوا يملكون جهازا من هذا القبيل، بحسب دراسة أجراها معهد "بيو".

وفي ظل تقدم سكان العالم في العمر، يعد نفاذ هذه الفئة العمرية إلى التكنولوجيات الحديثة في غاية الأهمية.

وبين العامين 2000 و2050، من المتوقع أن يزداد عدد الأشخاص الذين تتخطى أعمارهم الـ80 أربع مرات في أنحاء العالم أجمع، بحسب منظمة الصحة العالمية.

ويزداد عدد الكبار في السن الذي يستخدمون الإنترنت. وبحسب معهد "فورستر ريسرتش"، من المتوقع أن يمتلك 17.35 مليون شخص تخطوا الـ65 أجهزة لوحية سنة 2014 في أوروبا. غير أن الإلمام بشؤون هذه الأجهزة لا يزال معقدا في غالب الأحيان بالنسبة إلى الأجيال التي لم تألف الأنظمة المعلوماتية في شبابها.

ومن العراقيل الأخرى التي تصعب هذه المهمة على المسنين، التكاثر الشديد للتطبيقات والوظائف.

وقد تعاون ستيفان لوسون، الذي يعيش في ريف رومانيا، مع المصمم الروماني بيتري نيكولسكو ليساعد جدته الأخرى التي لا تزال على قيد الحياة على استخدام الانترنت، بناء لطلباتها.

وهو أقر بأن "الأزرار التي لا تحتاج إليها هي أزرار تضايقها".

وصمم الفرنسي بالتالي تطبيقا يحل محل شاشة الاستقبال تظهر فيه التطبيقات المستخدمة على أزرار كبيرة ولا تظهر فيه بتاتا تلك غير المستخدمة.

وأطلقت شركة "أوبير" حملة للتمويل التشاركي في أوروبا والولايات المتحدة لتجمع ما لا يقل عن 20 ألف يورو وتنجز المرحلة الثانية من مشروعها التي تقضي بتطوير خدمة مساعدة بشرية تكيف حسب الحاجات يمكن النفاذ إليها على مدار الساعة.

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *