تعرف على أقوى البلدان الاقتصادية في العالم عام 2015 وبينهم دول عربية

29 مارس، 2015 10:01 ص 5194 مشاهدة

رحاب نيوز – ر ن ا

استعرض موقع “بيزنيس انسايدر” أبرز 20 بلدًا من حيث العوامل الاقتصادية في عام 2015، وفقًا لتصنيف شركة “Z/Yen”.

وتصدر شركة “Z/Yen” الخاصة بأبحاث واستشارات المشاريع التجارية التى يقع مقرها فى لندن تصنيفًا سنويًّا لأقوى البلدان الاقتصادية فى العالم.

حيث يعتمد ذلك التصنيف على 5 عوامل رئيسية، هى مناخ الاستثمار فى البلد وقدرته على تنمية القطاع المالى ومدى جودة البنية التحتية بها وعدد العمالة المتواجدة بها بالإضافة إلى سمعتها العالمية.

وجاءت البلدان الأقوى اقتصاديا وفق الشركة كالآتي:

الدوحة

تمكنت العاصمة القطرية الدوحة من الدخول فى قائمة أقوى 20 بلدًا اقتصاديًّا فى العالم، وذلك بعد تقدمها مركزين فى التصنيف الأخير حيث احتلت العام الماضى المرتبة رقم 22، واحتلت بالتالى الدوحة المرتبة الثانية كأفضل المراكز المالية فى منطقة الشرق الأوسط.

فرانكفورت

تراجعت مدينة فرانكفورت 3 مراكز عن تصنيف العام الماضى، وذلك على الرغم من افتتاح المقر الجديد الضخم للبنك المركزى الأوروبى هناك.

مونتريال

تمكنت مدينة مونتريال من الاحتفاظ بالمركز رقم 18 فى القائمة، لتحتل بالتالى المرتبة الثالثة كأفضل البلدان الاقتصادية فى كندا.

لوكسمبورج

تراجعت مدينة لوكسمبورج مركزين فى التصنيف الجديد، ولكنها لا تزال تحتفظ بقوة اقتصادية كبيرة جعلتها تحتل المرتبة الرابعة كأفضل البلدان الاقتصادية فى قارة أوروبا.

شنغهاى

تعتبر مدينة شنغهاى أبرز المدن الاقتصادية فى الصين، وتمكنت هذا العام من الارتقاء 4 مراكز فى التصنيف وذلك بعد ارتباط سوق أوراقها المالية بهونج كونج.

– فانكوفر

تراجعت مدينة فانكوفر الكندية مرتبة واحدة عن تصنيف العام الماضى، ولكنها مع ذلك تبقى ثانى أفضل المدن الاقتصادية فى كندا.

الرياض

صعدت العاصمة السعودية الرياض 7 مراكز دفعة واحدة عن تصنيف العام الماضى، وذلك بعد قرارها الأخير بالسماح للأجانب بالاستثمار بشكل مباشر فى سوق الأسهم.

جنيف

جنيف هى ثالث أهم الاقتصاديات فى القارة الأوربية، ولكنها مع ذلك تحتل المرتبة الثانية كأفضل بلد اقتصادى فى سويسرا، الأمر الذى يوضح القوة الاقتصادية الكبيرة التى تتمتع بها سويسرا.

واشنطن

خرجت العاصمة الأمريكية واشنطن من قائمة أبرز 10 بلدان اقتصادية فى العالم، حيث تراجعت هذا العام مركزين فى التصنيف الجديد، ولكنها تبقى مع ذلك من أبرز الاقتصاديات فى العالم.

تورنتو

احتفظت مدينة تورنتو الكندية بمركزها رقم 11 من تصنيف العام الماضى، واحتلت بالتالى أعلى تصنيف لبلدة فى الأمريكتين تتواجد خارج حدود الولايات المتحدة.

بوسطن

تراجعت مدينة بوسطن الأمريكية مركزًا واحدًا فقط فى تصنيف هذا العام، لتحتفظ بالتالى بمكانتها فى أبرز 10 بلدان اقتصادية فى العالم.

– شيكاغو

تمكنت مدينة شيكاغو الأمريكية من دخول قائمة العشر الأوائل، وذلك بعد ارتقائها 3 مراكز دفعة واحدة لتتخطى مدينة بوسطن.

سان فرانسيسكو

احتلت مدينة سان فرانسيسكو المرتبة الثانية فى قائمة أبرز البلدان الاقتصادية فى الولايات المتحدة، وذلك على الرغم من تراجعها 3 مراكز عن تصنيف العام الماضى.

سيول

ارتقت العاصمة الكورية الجنوبية مركزًا واحدًا فى التصنيف الجديد، وذلك بفضل المكانة المرموقة التى تحتلها كوريا الجنوبية فى الاقتصاد الآسيوى فى الوقت الحالى.

زيورخ

احتلت المدينة السويسرية المرتبة الثانية كأفضل البلدان الاقتصادية فى قارة أوروبا، كما تصدرت البلدان السويسرية التى تواجدت فى التصنيف الجديد.

طوكيو

تحتفظ العاصمة اليابانية طوكيو بمكانة مرموقة للغاية فى اقتصاديات العالم، وذك بفضل تطويرها الرائع للبنية التحتية.

سنغافورة

احتفظت مدينة سنغافورة بالمرتبة الرابعة فى التصنيف، وذلك لكونها أفضل البلدان الأسيوية فى تقديمها للمناخ



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *