تعرف على قصة الراهبة كلارا التى أبرمت إتفاق مع الشيطان

20 مارس، 2014 3:37 م 156 مشاهدة

ارواح شريرة

رحاب نيوز- ر ن ا

أنها قصة أغرب من الخيال رواها القس "منسيتى" بالكنيسة الكاثولوكية والذى قاد بعثة من الرهبان لزيارة "ناتال" بجنوب أفريقيا فى عام 1906 وكانت الراهبة "كلارا سيلى " البالغة من العمر ستة عشر عاماً فى هذه الفترة ولم تعود إلا بعد أن أبرمت أتفاقاً مع الشيطان ليسجد جسدها الأرواح الشريرة .

وتروى "كلارا" – وهى فتاة من أصل أفريقى ، أنثاء أعترافها للأب "هورنر إيراسموس " أنها أصبحت تنفهم لغات لم تتحدث بها من قبل كالبولندية والألمانية والفرنسية ولغات أخرى وأصبحت قادرة منذ ان سكنتها الأرواح الشريرة على أستبصار وفهم أفكار وأسرار المحيطين بها .

ولم تتخلص كلارا من لعنات الأرواح الشريرة إلا بعد أن قام القساوسة بالدير بالصلاة وترتيل الأنجيل لمدة يومين متواصلين طارت خلالهم كلارا فى الهواء لتعود ويسكن جسدها وتخرج الأرواح الشريرة بلا عودة .

 

 

 

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *