خلال محاولته الوصول لأوروبا.. العثور على جثة موسيقي كردي ممسكا بكمانه

5 مايو، 2017 7:24 م 181 مشاهدة
قوارب اللاجئين

رحاب نيوز – ر ن ا

استمراراً لمسلسل غرق اللاجئين الذي لا تنتهي حلقاته ، رصدت صحيفة “إندبندنت” البريطانية، قصة مأسوية لأحد اللاجئين الذي حاول الوصول إلى أوروبا، ليدرس بها الموسيقى التي أحبها، لكن حلمه انتهى مع العثور على جثته في البحر ممسكا بكمانه.

وتقول الصحيفة إن باريس يازجى، الشاب الكردي البالغ من العمر 22 عاما، اختفى بعدما أخبر أقاربه بحلمه لدراسة الموسيقي في بلجيكا، وشعرت عائلته بالقلق بعد سماع أخبار غرق قارب لاجئين فى بحر إيجه، ولم تستطع أمه الوصول إلى هاتفه، حتى عثر حرس الحدود التركي على جثة شاب ممسكا بكمان.

وقال شقيقه إنهم استطاعوا التعرف على باريس من الصور، فقد كان يحب كمان كثيرا حتى أنه لم يتركه بينما كان يغرق، وتابع قائلا: “لا أعلم لماذا صعد على القارب، أعتقد لأنه لم يكن لديه أي أمل”.

وفى محاولة بائسة للوصول إلى أوروبا، صعد “باريس” على متن قارب للاجئين فى بحر إيجه مثل أكثر من مليون رجل وطفل وامرأة من قبل، لكن القارب غرق وعلى متنه 16 شخصا على الأقل بينهم طفلين، ولم ينجو سوى شخصين فقط.

وقالت الصحيفة إن الضحايا من بين أكثر من 1100 مهاجر لقوا حتفهم وهم يحاولون الوصول إلى أوروبا هذا العام.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *