داعش يرجم فتى حتى الموت بتهمة “الفعل المنافي مع ذكور” بسوريا

25 نوفمبر، 2014 10:17 م 126 مشاهدة

رحاب نيوز – ر ن ا 

أفاد المرصد السوري لحقوق الإانسان ، أن تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” نفذ حد الرجم بحق شاب في شارع التكايا بحي الحميدية في مدينة دير الزور بسوريا، بتهمة “ممارسة الفعل المنافي للحشمة مع ذكور”.
وأوضح المرصد السوري نقلاً عن مصادر خاصة ، أن تنظيم “داعش” اتهم فتى يبلغ  20 عاماً بعد اعتقاله، بأنه عثر في هاتفه النقال، على أشرطة مصورة تظهره وهو “يمارس الفعل المنافي للحشمة مع ذكور”، وقام التنظيم بتنفيذ “حد الرجم” عند دوار البكرة في مدينة الميادين بريف دير الزور، وسط تجمهر عشرات المواطنين بينهم أطفال، وأخذ  التنظيم جثتي الفتى والشاب في مدينتي دير الزور والميادين معه، دون دفنها أو تسليمها لذويهما.
يذكر أن أول تطبيق لتنظيم داعش لعقوبة “الرجم حتى الموت”، كان في مناطق سيطرته بسوريا في 21 تشرين الأول الماضي، على رجل في مدينة البوكمال بريف دير الزور، حيث ألقى القبض عليه “متلبساً” وهو يمارس “الزنا” مع مواطنة.

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *