ديل بوترو يسحق ديوكوفيتش في كبرى مفاجآت ريو

8 أغسطس، 2016 9:38 ص 147 مشاهدة

خرج نوفاك ديوكوفيتش، المصنف الأول عالميًا من الدور الأول، بمنافسات التنس بأولمبياد ريو دي جانيرو، أمس الأحد، على يد الأرجنتيني خوان مارتن ديل بوترو، في نتيجة صادمة تسببت في بكاء اللاعب الصربي، أثناء مغادرته للملعب.

كان ديوكوفيتش، الفائز ببطولتي أستراليا المفتوحة، وفرنسا المفتوحة هذا العام، مرشحًا لإضافة الذهبية الأولمبية إلى ألقابه 12 في البطولات الأربع الكبرى، وكان ديل بوترو مندهشًا مثل الجميع لرؤية اللاعب الصربي يودع البطولة.

وقال ديل بوترو، الذي كان يكافح إصابة في المعصم في أغلب الموسم: “لم أتوقع الفوز على ديوكوفيتش الليلة.. لكني لعبت مباراة مذهلة.. ضرباتي الأمامية كانت رائعة”.

واستخدم ديل بوترو، ضرباته الأمامية القاتلة ليفاجئ منافسه الصربي بأداء قوي ويفوز(7-6)، و(7-6) في أكبر مفاجأة بمنافسات التنس الأولمبية.

وفشل ديوكوفيتش في الثأر من ديل بوترو، الذي تفوق عليه في أولمبياد لندن 2012، وحرمه من الحصول على الميدالية البرونزية.

وخرج ديل بوترو من قائمة أول 100 لاعب على العالم، لكنه أظهر لمحات من ضرباته القوية الرائعة التي ساعدته على الفوز ببطولة أمريكا المفتوحة عام 2009.