دي ميستورا يأمل في اجراء محادثات جوهرية في أكتوبر المقبل

17 أغسطس، 2017 5:43 م 81 مشاهدة

رحاب نيوز – ر ن ا

أعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، ستافان دي ميستورا، اليوم الخميس، في جنيف أن مفاوضات جوهرية وهامة حول ايجاد حل سياسي للحرب الأهلية في سوريا قد تبدأ في أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وفي عدة جولات سابقة من المحادثات التي توسطت فيها الأمم المتحدة في جنيف، فشلت الحكومة السورية والمعارضة في الدخول في محادثات فعلية حول تغيير سياسي في بلادهم.

وقبل محادثات اكتوبر، قد يتوجه الجانبان إلى جنيف في سبتمبر/أيلول المقبل لعقد اجتماع قصير، قبل أن يتجمع زعماء العالم في نيويورك لحضور الجلسة السنوية للجمعية العامة للأمم المتحدة في 18 سبتمبر المقبل.

وقال دي ميستورا للصحافيين “قد نركز في نهاية المطاف على جدول اعمال لمحادثات حقيقية وجوهرية ، نأمل أن تتم في اكتوبر”.

وأعرب دي ميستورا عن أمله فى أن تمضي قدما عملية تحرير الرقة، من أيدى متطرفى “الدولة الاسلامية” (داعش)، حتى محادثات اكتوبر.

وبالإضافة إلى ذلك، عقد الدبلوماسي الأممي الأمل على الجهود الحالية، التي تبذلها جماعات المعارضة السورية للتوحيد في منصة واحدة يمكن أن تتفاوض مع الحكومة.

وتابع دي ميستورا أن على روسيا وإيران، اللتين تدعمان الرئيس السوري بشار الأسد، استخدام نفوذهما لحمل الحكومة على الدخول في محادثات جوهرية.

كما أعلن دي ميستورا أن وزارة الخارجية الروسية عرضت، فى اوائل اغسطس/آب ، نشر قواتها العسكرية على طول طرق نقل مساعدات الأمم المتحدة فى سورية للحيلولة دون وقف تدفق المساعدات .

ووصلت خمسون شاحنة مساعدات إلى مدينة دوما اليوم الخميس فى أول قافلة قامت روسيا بتسهيل مرورها.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *