دراسة ..رائحة الجسم تعود إلى أسباب وراثية

29 سبتمبر، 2014 11:34 ص 277 مشاهدة

توصلت دراسة أمريكية إلي أن مشكلة رائحة الجسد الكريهة تعزي في غالب الأمر لأسباب جينية وراثية حيث يعاني ثلث الناس تقريبا منها

وتعود هذه المشكلة المسماة (متلازمة رائحة السمك) نتيجة خلل في إنزيم معين مسئول عن مركب ( تراي ميثيل امين ) طبقا لدراسة أجراها مركز (مونيل كميكال سنسيز) بفيلادلفيا

والأمر لا يتوقف عند ذلك فقد تتحول رائحة السمك إلي رائحة كريهة تشبه نفايات

ويرتبط إنتاج هذا المركب بالمأكولات الغنية بمادة (الكولين)، مثل اللحوم والبيض والسمك. ويفرز الجسم (تراي مثيل أمَيْن) في العرق والنفس واللعاب والبول.

وبيَّنت الدراسة التي شملت 353 شخصًا يعانون من مشكلة رائحة الجسم الكريهة؛ أن 118 منهم لديهم متلازمة رائحة السمك.

ويمكن لرائحة الجسد الكريهة أن تؤثر علي علاقات الشخص الاجتماعية والأسرية وقد تصنع معضلة مع شريك الحياة مما يؤدي إلي مشاكل نفسية

ويقول بعض العلماء انه إذا أمكن تحديد سبب الرائحة فانه من الإمكان إجراء تغيرات في النظام الغذائي أو عن طريق إصلاح الخلل في الإنزيم المسئول عن استقبال ( تراي ميثيل امين )

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *