سفير مصر السابق بواشنطن: الإخوان قدموا خدمات لإسرائيل بتعليمات أمريكية

5 مايو، 2014 3:02 م 72 مشاهدة

201405050205867

رحاب نيوز – القاهرة – ر ن أ

طالب سفير مصر السابق بواشنطن سامح شكري الولايات المتحدة بضرورة أن تعيد علاقاتها مع مصر وألا تنكر إرادة الشعب المصري في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وأكد شكرى  أمس فى مقابلة  تليفزيونية " على أن الإخوان قدموا خدمات لإسرائيل بتعليمات أمريكية، وكان هناك إتفاق تم إبرامه بين جماعة الإخوان وأمريكا على أن تكون إسرائيل مستقرة".
وأضاف سفير مصر السابق أن "أمريكا قامت بضخ أموال كثيرة في مصر خلال ثورة 25 يناير، بما يقرب من 600 مليون دولار خلال شهور قليلة للعديد من المنظمات الأجنبية داخل مصر". وأكد أن تلك المنظمات ليس لها أية سياسة تتيح لها توزيع هذه الأموال في مكانها الصحيح.

وتابع  شكرى أن "مصر الآن تمر بمرحلة تاريخية، و لابد من تطوير آليات صنع القرار وكيفية صياغة مصر لمستقبلها القريب، في إطار حكم جديد سيتولد بعد انتخابات رئاسية وبرلمانية".
وأكد فى نفس الوقت أن "الولايات المتحدة لديها تخوف من توسيع التعاون المصري مع روسيا"، لأن هناك مصالح مشتركة بين البلدين.

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *