” شظايا حنين “

11 أبريل، 2014 9:44 م 208 مشاهدة

diana-murad

في وسط الحشود..

حيث اتكئ بجسدي الهزيل..

على شرفة احلامي..

وانصت لخطوات البشر..

دونما النظر إليها..

وكأنها وجوه اختفت في غبار دعساتها..

ومن غير حول مني ولا قوة..

اجبر..على رفع الستار عن تلك الارقام الزائدة في الحياة ولكأنها حقا بشر..

فأتوه بينهم وانبهر ..

ولكني ..

لا اكترث إلا لمن هواه في قلبي انحفر…

فأزيل غشاوة عيني..

وابحث عنه في وجوههم…

فأجد نفسي في مسرح بدايته ..

بطل بدور معبودي..

اخذ من تفاصيل وجهه ما اقتدر..

ونهايته ما ابعد من السماء بالمختصر…

وكل فرد في كوكبي يتجسدك بأدق التفاصيل واقسم لكأنه مشهد من خدع البصر..

وفي قلب الحدث..

ارسوا بجفني على معشوقي المنتظر..

فأكشفه وسط مهرجان الاقنعة المتشابهة..

وإذ به يلملم بشغف مرير …

شظايا حنيني..

ويلتقطها كعصفور يحتضر ….

يداهمني الشوق بلمحة بصر..

وسرعان ما اتلبد بين صفعات الماضي..

فأتحول إلى نبتة صبار ..

لازالت على قيد الحياة ..

ولكنها من بعدك لم تثمر ..

فاعلم ايها المنفي في ارض بعيدة..

بأنك لم تنهيني …لأن نبضي في كل لحظة منك يثأر ..

ولكن ..

اهمس برفق ..

لروحك الدامية ب شظايا حنيني ..

بأنني …

احبك بعد الآن اكثر 

 

بقلم: ديانا مراد

مواضيع ذات صلة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *